/
/
/
/

رووداو ديجيتال

انتقد النائب عن ائتلاف القانون علي جبار الغانمي، اليوم الخميس (9 تموز 2020)، أداء الحكومة، بالتعامل مع المحافظات الجنوبية، عاداً الأخيرة تعيش "أوضاعاً مأساوية".

وقال الغانمي لشبكة رووداو الإعلامية إن المحافظات الجنوبية لم تلمس من حكومة مصطفى الكاظمي أي إجراءات فاعلة، لوقف "تدهور" الأوضاع الاقتصادية والخدمية والصحية فيها، مشيراً إلى أن المحافظات الجنوبية لم تشهد بناء مستشفى بمواصفات مقبولة طيلة السنوات الماضية، رغم أن النفط، الذي يمول غالبية الموازنة العراقية، يخرج أغلبه من المحافظات الجنوبية، ولاسيما البصرة.

وارتفع مؤخراً معدل الفقر في العراق من 22 بالمائة إلى 34 بالمائة، بحسب وزير العمل والشؤون الاجتماعية عادل الركابي.

الغانمي أشار إلى أن المحافظات الجنوبية تريد حلولاً "جذرية" وخططاً ستراتيجية، لما تعانيه من ارتفاع كبير في نسب الفقر، في ظل ارتفاع عدد السكان، مقابل انخفاض كبير في فرص العمل، واستمرار الأزمة الاقتصادية، الناتجة من انخفاض أسعار النفط، وغياب "الخطط الكفيلة" بإيجاد بدائل لتمويل الموازنة العامة.

ويعتمد العراق بنسبة 95% من ميزانيته على النفط، ويواجه الآن أزمة اقتصادية كبيرة، جراء انخفاض أسعار النفط في الأسواق العالمية.

ولفت الغانمي إلى غياب المعالجات لتردي الطرق الرئيسة بين المحافظات الجنوبية، وكذلك بين الأقضية والنواحي والقرى، وبقائها بلا إكساء منذ مدة زمنية طويلة، كما أن الفلاحين في المحافظات الجنوبية لم يتسلموا مستحقاتهم من المحاصيل، متسائلاً عن أسباب عدم لجوء الحكومة إلى تقنين الاستيراد وتطوير الزراعة والتجارة الداخلية؟.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل