/
/
/
/

اكدت النائبة عن الفتح سهام الموسوي، الاحد، انه ليس امام عدنان الزرفي الا الاعتذار التكليف قبل الانكسار، مبينة ان الكتل الرافضة لتكليف الزرفي ترى في تكليفه تجاوزا على الطائفة والكتلة الاكبر وعلى البيت الشيعي.

وقالت في بيان ان "الرافضين لتكليف عدنان الزرفي هم كل من الفتح ودولة القانون والعقد الوطني والنهج الوطني"، مبينة انه "ليس امام الزرفي الا الاعتذار قبل الانكسار".

واضافت ان "تحديه لهذه الكتل واستمراره بأجراء مباحثاته هو تحدي لاغلبية شيعية ورموز لايمكن ان يمرر حكومته بدون موافقتهم"، مشيرة الى ان "الكتل الشيعية الرافضة لتكليف الزرفي ترى في تكليفه تجاوزا على الطائفة والكتلة الاكبر وعلى البيت الشيعي وتعمل على كل الاحتمالات لمنعه وتدعوه للاعتذار عن التكليف".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل