/
/
/
/

دعا رئيس حكومة اقليم كوردستان مسرور بارزاني يوم الاحد الادعاء العام في الاقليم للتحقيق في الشائعات التي تم تداولها مؤخرا حول رشوة "إكرامية" بـ250 مليون دولار منحتها شركة "روسنفت" بعد فوزها بعقود اضافة الى حجز مصرف لبناني مليار دولار للإقليم.

وقال المتحدث باسم حكومة الاقليم في بيان اليوم انه "بشأن الشائعات حول تسلم 250 مليون دولار كإكرامة (حلاوة) من شركة (روسنفت) وكذلك حجز مليار دولار للإقليم في لبنان يؤكد رئيس حكومة اقليم كوردستان مسرور بارزاني ضرورة اجراء رئاسة الادعاء العام تحقيقا وتحريا بشأن تلك الشائعات".

واضاف ان بارزاني "يدعو الاطراف كافة الى التعاون مع الادعاء العام للكشف عن الحقائق للناس.

وتابع المتحدث ان "التشكيلة التاسعة لحكومة اقليم كوردستان ومنذ تسلم مهامها تكفلت في مكافحة الفساد وتحقيق الشفافية في المؤسسات الحكومية خاصة في القطاع المالي وايرادات الاقليم وجعلتها في مقدمة اولوياتها وهي مستمرة على هذا المنوال".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل