/
/
/
/

قناة السومرية

اعتبر عضو البرلمان كاظم الصيادي، الخميس، تقديم طلب اسقاط الجنسية عن رئيس الوزراء المكلف محمد توفيق علاوي ضحك على الذقون وخطوة غير حقيقية.

وقال الصيادي في حديث لـ السومرية نيوز، “نحن لا نريد اسقاط جنسية نحن نريد اسقاط ولاءات نحن نريد الولاء للعراق فقط، وليس المجيء بفلان وفلان والتحكم بالعراق والشعب العراقي”.

وأضاف الصيادي، أن “المتحكم هو السفارات والدول الاقليمية وهناك بعض الاحزاب عبارة عن موجودات لرعاية مصالح دول خارجية على حساب مصلحة الشعب العراقي”، منوها الى أن “تقديم طلب اسقاط الجنسية ضحك على الذقون، وخطوة غير حقيقية”.

وكان مصدر مطلع، أفاد اليوم الخميس، أنه بحسب قوانين الهجرة في المملكة المتحدة فأن الطلب لا يعتد به خاصة وانه لم يقدم طلب التنازل لدائرة الهجرة البريطانية، مشيراً الى أنه في حال اراد الرجل الحصول على جنسيته البريطانية مجدداً فعليه دفع غرامة مالية تبدأ من 5000 جنيه استرليني فأكثر.

يشار الى أن رئيس الوزراء المكلف محمد توفيق علاوي نشر على صفحته اليوم كتابا موجها الى السفير البريطاني في بغداد يطالبه به اسقاغط الجنسية البريطانية عنه.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل