/
/
/
/

اصدرت مديرية شرطة محافظة ذي قار، الاثنين، توضيحاً بشأن مهاجمة المتظاهرين في مدينة الناصرية.

وقالت مديرية الشرطة في بيان لها اليوم، (20 كانون الثاني 2020)، “حدث اطلاق نار ليلة 19 / 20 كانون الثاني 2020 في صوب الجزيرة بالقرب من مقبرة الصابئة، وعلى الفور تصدت قواتنا المرابطة بالقرب من محل الحادث”.

واضاف البيان انه “تمت مطاردة 3 سيارات نوع بيك آب، والتصدي لهم، فيما توجهت قوة من شرطة النجدة لنقل المصابين من المتظاهرين للمستشفى لغرض التداوي والذين تعرضوا لاطلاق نار اثناء تواجدهم على اطراف الجسر السريع في صوب الجزيرة من مدينة الناصرية”.

وتابع البيان ان المتظاهرين “أفادوا بأن العجلات المشتبه بها اطلقت النار عليهم ولاذت بالفرار حال وصول الشرطة، فيما تواصل الجهات الامنية المختصة اجراء البحث والتفتيش والتحري وجمع المعلومات للتحقيق والكشف عن الجناة”.

واشار الى ان “قائد شرطة ذي قار وجه بتشديد الحماية للمتظاهرين السلميين المطالبين بحقوقهم المشروع وضبط ومنع اي مظاهر مسلحة، وتؤكد قيادة الشرطة ان المتظاهرين المعتصمين في ساحة الحبوبي بمأمن تام ويوجد تعاون وتواصل بين المتظاهرين والقوات الامنية لقطع الطريق امام المتربصين والمغرضين، ولا صحة لما تداول في بعض شبكات التواصل الاجتماعي والقنوات الاعلامية حول تعرص ساحة الحبوبي لأي تعرض او اعتداء من اي جهة كانت”.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل