/
/
/
/

دافع المرجع الديني الشيعي الأعلى في العراق، علي السيستاني عن المتظاهرين الذين ما برحوا الساحات في العاصمة ومحافظات الجنوب منذ الأول من أكتوبر الماضي، معتبراً أنهم لم يجدوا غير التظاهرات من أجل المطالبة بالتخلص من الفساد.

وقال في تصريح مقتضب نشر على صفحة موقع "العتبة الحسينية" على فيسبوك: إن المواطنين لم يخرجوا إلى المظاهرات المطالبة بالإصلاح بهذه الصورة غير المسبوقة إلا لأنهم لم يجدوا غيرها طريقاً للخلاص من الفساد.

متظاهرون يقطعون طريق ناصرية غراف بالإطارات المشتعلة

 السومرية نيوز

أفاد مصدر أمني، الاحد، بأن متظاهرين يقطعون طريق ناصرية غراف بالإطارات المشتعلة.

وقال المصدر في حديث لـ السومرية نيوز، إن "بوق الشطرة يدق من جديد إيذانا ببدء التظاهرات".

وأضاف المصدر الذي فضل عدم الكشف عن اسمه، أن "متظاهرين في مدينة الغراف قطعوا الطريق الرابط مع مركز مدينة الناصرية بالإطارات المشتعلة".

الصدر يدعو الى التمييز بين السلميين والمخربين وعدم زج الحشد في التصدي لهم

 دعا زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الأحد، إلى التمييز بين السلميين والمخربين وعدم زج الحشد في التصدي لهم، فيما شدد على ضرورة الإسراع باختيار مرشح غير جدلي لرئاسة الوزراء.

وقال الصدر في تغريدة على موقعه في "تويتر" ، :"أحترم قرار التصعيد الذي اتخذه الثوار، واتمنى ان يلتزموا بالسلمية وعدم الإضرار بامن الشعب وتعريض البلاد لحرب أهلية طاحنة".

وأضاف :"احترم قرار الحكومة (أن وجدت) في التصدي للمخربين وأعمال الشغب، لكن يجب التمييز بين السلميين والمخربين.. كما يجب عدم زج الحشد الشعبي في التصدي لهم فهذا يسيء لسمعتهم".

وشدد الصدر، على "الإسراع في اختيار مرشح غير جدلي وتقديمه إلى رئيس الجمهورية ليتم تكليفه بتشكيل حكومة، وكفاكم أيها السياسيون مماطلة وكفاكم صراعاً من اجل المغانم فشعبكم وعراقكم في خطر"، مبيناً أن "أمنيتنا الإصلاح والسيادة.. لا شرقية ولا غربية.. ثورة ثورة إصلاحية".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل