/
/
/
/

بغداد- واع

أكد قادة أمنيون أن قاعدة عين الأسد في محافظة الأنبار عراقية خالصة.وقال المتحدث باسم قيادة العمليات المشتركة اللواء تحسين الخفاجي لوكالة الأنباء العراقية (واع): إن" قاعدة عين الأسد عراقية وأن قائد القاعدة موجود فيها وأيضا العديد من الوحدات العسكرية" لافتاً الى أن"قاعدة عين الأسد تضم أسراباً من الطائرات المقاتلة العراقية ،وكذلك مقر الفرقة السابعة وتضم أفواجاً من جهاز مكافحة الإرهاب وباقي الوحدات العسكرية".

وأضاف أن"الجزء الخاص بقوات التحالف الدولي يشغل 11 كيلو متراً مربعاً من مساحة القاعدة ،التي تبلغ 66 كيلو متراً مربعاً"، مشيراً الى أن"القوات الموجودة التابعة للتحالف هي قوات استشارية وتعطي الخبرة والاستشارة في مجال الضربات الجوية وكذلك في معالجة الأهداف واستعمال الطائرات المسيرة".

 بدوره، أشار مدير الاعلام والعلاقات العامة في وزارة الداخلية اللواء سعد معن الى أن"المناطق المحيطة بقاعدة عين الأسد ،ومنها ناحية البغدادي آمنة ولم تشهد أي جريمة جنائية في السنتين الأخيرتين إلا جريمة واحدة وتم اكتشافها خلال 24 ساعة"، مبيناً" أن استقرار الأوضاع في هذه المناطق هو نتائج عمليات التحرير والدعم الحكومي المستمر".

وأوضح معن أن"العناية الفائقة من قبل وزارة الداخلية والتنسيق مع القيادة الأمنية وأيضا تعاون المواطنين من الناحية الاستخبارتية أدى هذا الى التماسك الأمني العالي".

وكانت خلية الإعلام الأمني قد نظمت زيارة الى قاعدة الأسد الجوية اصطحبت خلالها وفداً مشكلاً من مجموعة من القنوات الفضائية العراقية وممثلاً عن خلية الإعلام الحكومي.

وشملت الزيارة جميع دوائر قاعدة عين الأسد من بينها قسم التحالف الدولي، وزيارة الفرقة السابعة والآمريات وصنوف القيادة وفوج الأنبار لمكافحة الإرهاب وآمرية موقع الأنبار الثانية، وفوج حماية وحراسة القاعدة التابع الى آمرية المواقع وقاعدة الأسد الجوية التابعة لقيادة القوة الجوية.

كما تضمنت هذه الزيارة مجموعة من اللقاءات الصحفية والتحقق الميداني .

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل