/
/
/
/

وصفت الولايات المتحدة، الأوضاع في العراق اليوم بانها على "مفترق طرق".ونشرت السفارة الامريكية في بغداد جزءاً من خطاب السفير الأمريكي لدى الأمم المتحدة كيلي كرافت أمام مجلس الأمن يوم أمس ألثلاثاء عن الوضع في العراق قائلة: "من الواضح أن العراق اليوم يقف على مفترق طرق، فقد شاهد العالم خلال الأسابيع الأخيرة خروج العراقيين من مشارب شتى مرددين شعار {سُنة وشيعة وتركمان ومسيحيين وايزيديين كلنا عراق واحد} تمنحنا هذه الشعارات الأمل بأمة بعيدة عن العنف الطائفي والفساد والنفوذ الخارجي وصولا إلى تولي هذه الأُمة لمسؤوليتها الأساسية إزاء جميع أطياف شعبها بما في ذلك توفير الكهرباء والماء والرعاية الصحية والتعليم".

وأضافت "في الوقت الذي تسمع فيه الولايات المتحدة صيحات الأمل تلك فانها في الوقت ذاته تدعم الشعب العراقي في سعيه الدؤوب لبناء بلد ينعم فيه جميع مواطنيه بالإزدهار وهذا يعني العمل على إجراء إصلاحات إنتخابية وتعزيز الحكومة الرشيدة ومعالجة الفساد وتوسيع الفرص الإقتصادية".

وأستدركت بالقول "لكن الأهم من ذلك، فأن ذلك سيستدعي قيام القادة العراقيين بالإستجابة إلى جميع المواطنين وأن يكونوا على قدر المسؤولية".وأشارت الى أنه "تقع على عاتق الدولة مسؤولية حماية شعبها".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل