/
/
/
/

أفادت وسائل إعلام عراقية، مساء الاثنين، باختراق مجهولين لموقع وزارة الاتصالات، حيث كتبوا على واجهة الموقع جملة "مغلق بأمر الشعب - إما الشهادة إما انتصار".

وكتب المخترقون أيضا: "مجددا ومجددا.. هذه الثورة ثورة أحرار.. وسلاحنا الأفكار تم إغلاق موقع وزارة الاتصالات بأمر الشعب ونحن الشعب نرفض أي تدخل خارجي داخل العراق، مهمتنا محاربة أعداء الداخل من الفاسدين والعملاء"، وفقا لموقع قناة "السومرية نيوز".

هذا، ولا يمكن إلى حد كتابة هذه الأسطر الولوج إلى الموقع وتصفحه، علما أنها ليست المرة الأولى التي يخترق فيها موقع الوزارة العراقية.

وتشهد العاصمة بغداد وعدد من المحافظات العراقية الجنوبية الغنية بالنفط للشهر الثاني على التوالي مظاهرات واسعة، احتجاجا على الفساد والبطالة ونقص الخدمات الأساسية، ترافقها أعمال شغب واشتباكات بين قوات الأمن والمحتجين، وتتخللها عمليات قنص تنفي الحكومة مسؤوليتها عنها.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل