/
/
/
/

السومرية نيوز

اعتبر النائب عن كتلة الاتحاد الوطني الكردستاني جمال محمد، الاربعاء، ان خطوة مجلس النواب برفع الحصانة عن النائب فائق الشيخ علي "لم تكن موفقة"، منتقدا التركيز فقط على قضية بسيطة لنائب واحد، مشيرا الى أن "الاجدر" رفع الحصانة عن نواب متغيبين وآخرين عليهم دعاوى قضائية.

وقال محمد في حديث لـ السومرية نيوز، ان "خطوة مجلس النواب برفع الحصانة عن النائب فائق الشيخ علي لم تكن باعتقادي صحيحة ولم اصوت عليها"، مبينا ان "مجلس النواب كان لديه مشاكل وتحديات اكبر من هكذا مواضيع وهناك العديد من القوانين المركونة على الرفوف وكان الاجدر التركيز عليها بدل التركيز على هكذا مواضيع".

واضاف محمد، ان "هناك العديد من النواب الذين لم يحضروا جلسات البرلمان لفترة طويلة وغياباتهم كثيرة اضافة الى نواب اخرين عليهم طلبات رفع حصانة، لكن وجدنا التركيز على قضية الشيخ علي واخفاء ملفات رفع الحصانة عن باقي النواب"، لافتا الى ان "رفع الحصانة عن شخص واحد بسبب تهم بعضها باطل هو امر لا نؤمن به ومن بينها توجيه الاتهام له بتمجيد البعث وهو لا اعتقد قصد هذا الشئ بكلامه لانه من المعارضين السابقين وممن تضرروا من سياسات ذلك النظام الدكتاتوري".

واكد محمد، ان "مشاكل العراق اكبر واكثر من حصرها بمشكلة صغيرة وتسليط الضوء عليها وترك باقي المشاكل وكان من الممكن حلها بشكل اخر وليس داخل قاعة مجلس النواب".

وكان عضو اللجنة القانونية النيابية حسين العقابي اكد، الثلاثاء 17 ايلول 2019، ان اجراءات رفع الحصانة عن النائب فائق الشيخ علي كانت"سليمة قانونيا ولا غبار عليها".

يشار الى ان مجلس النواب صوت بجلسته التي عقدت امس الثلاثاء، على رفع الحصانة عن النائب فائق الشيخ علي.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل