/
/
/
/

السومرية

رأى النائب عن محافظة ديالى رعد الدهلكي، الخميس، أن الوضع الامني بالمحافظة ينذر بمخاطر كبيرة نتيجة للخروقات الامنية وتسلط "المليشيات الوقحة" على المواطنين والتهديد المستمر للارواح، معبرا عن استغرابه لما سماه "الصمت الحكومي"، دعا مجلس النواب بوقفة جادة وحقيقية لمناقشة هذا الوضع والتصدي لمخاطره.

وقال الدهلكي في بيان تلقت السومرية نيوز نسخة منه، إن "الوضع الامني بمحافظة ديالى ينذر بمخاطر كبيرة نتيجة للخروقات الامنية وتسلط المليشيات الوقحة على المواطنين والتهديد المستمر للارواح في ممارسات غير مقبولة في ظل ضعف الدور الحكومي بكبح جماح تلك الجهات المتسلطه"، مبينا ان "الانفلات الامني في ديالى رافقه تراجع الوضعين الاقتصادي والخدمي بعد ان اصبحت الدوائر الخدمية والمنافذ الحدودية في المحافظة رهينة بسطوة تلك المليشيات، ناهيك عن عدم الاكتراث بكل القرارات القضائيه بمنع التجاوز على الاملاك العامة والمقدسة".

وأضاف الدهلكي، ان "رئيس مجلس النواب السيد محمد الحلبوسي على اطلاع مباشر بتلك الاوضاع من خلال اللقاءات المستمرة مع مسؤولي المحافظة وممثليها في البرلمان"، لافتا الى ان "مجلس النواب مطالب بوقفة جادة وحقيقية لمناقشة هذا الوضع والتصدي لمخاطره بعد ان وجدنا صمت حكومي مستغرب ولا نجد له مبرر لجميع التشخيصات لهذه الخروقات التي قدمت من قبلنا ومن قبل الشخصيات الوطنيه الحريصه على ديالى واهلها الطيبين لانقاذ المحافظة وتحريرها من تلك الجماعات المنفلتة والتي اصبحت بحاجة ماسة لفرض القانون وحمايه المواطن".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل