/
/
/
/

السومرية نيوز

دعا النائب عن كتلة النهج الوطني حسين العقابي، الاثنين، الرائاسات الثلاث الى معالجات استثنائية غير تقليدية وقرارات جريئة وحاسمة بشأن الواقع "المآساوي والتراجع الخطير" في العملية التربوية، فيما نوه الى أن المنهج الحالي يدفع باتجاه خصخصة التعليم وإلغاء مجانيته.

وقال العقابي في مؤتمر صحفاي عقده في مجلس النواب وحضرته السومرية نيوز، إن "نتائج الامتحانات النهائية للمرحلة المتوسطة كشفت واقعا مأساويا وتراجعا خطيرا في العملية التربوية، والأشد خطرا من ذلك غياب الاهتمام وردود الفعل الحكومية ازاء هذا الحدث، فلم تكلف الجهات المسؤولة في الحكومة والبرلمان نفسها لعقد جلسة طارئة لمناقشة تداعيات هذه الكارثة واتخاذ ما يلزم لمعالجتها وإنقاذ الواقع التربوي الذي يعد مرتكزا اساسيا لبناء الوطن وضمان مستقبل شبابه واجياله القادمة".

وأضاف العقابي، "اننا نلفت نظر المؤسسات الدستورية وفي مقدمتها مجلس النواب ومجلس الوزراء ورئاسة الجمهورية إلى ان واقع التربية في العراق يتطلب معالجات استثنائية غير تقليدية وقرارات جريئة وحاسمة ضمن محورين، اولهما تطوير مهارات القائمين على العملية التربوية وصقل مواهبهم واستيعاب الكفاءات الوطنية المخلصة للعمل في هذا القطاع الحيوي، والثاني تشكيل هيئة عليا لتطوير البنى التحتية وتأسيس صندوق وطني لإنشاء مدارس حديثة وملائمة كما ونوعا".

وتابع، أن "المنهج الحالي المتبع في مجال التربية والتعليم يدفع باتجاه خصخصة التعليم وإلغاء مجانيته وهو ما نرفضه رفضا شديدا لمخالفته للأسس الدستورية القائمة على ضمان مجانية التعليم ولإرهاقه لكاهل الأسر العراقية"، لافتا الى أن "نتائج الامتحانات كشفت ايضا فشل ذريع في أداء العديد من المدارس الأهلية مما يتطلب ضرورة محاسبة القائمين على هذا الملف وإيجاد حلول جذرية له، ودعم القطاع الحكومي وتعزيز دوره في قبال القطاع الخاص".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل