/
/
/
/

بغداد/ الغد برس

أكدت السفارة الاميركية في بغداد، اليوم الأربعاء، ان وفدا من الكونغرس زار بغداد واربيل ، مبينا انه ابلغ المسؤولين ببقاء القوات في العراق.

وقالت السفارة في بيان تلقت "الغد برس" نسخة منه، إن " زيارة وفد من لجنة القوات المسلحة بالكونغرس الأمريكي الى بغداد واربيل يومي ١٨ و ١٩ آذار لمناقشة العلاقات الأمريكية العراقية".

واضافت انه "التقى أعضاء مجلس النواب (الكونغرس) الأمريكي جون غارامندي (من الحزب الديمقراطي عن ولاية كاليفورنيا) وديب هالاند (من الحزب الديمقراطي عن ولاية نيومكسيكو) وفيرونيكا إسكوبار (من الحزب الديمقراطي عن ولاية تكساس) في بغداد برئيس الوزراء عادل عبد المهدي ورئيس مجلس النواب العراقي محمد الحلبوسي".

وتابعت انهم "التقوا في أربيل برئيس وزراء حكومة إقليم كردستان نيجيرفان بارزاني ونائب رئيس الوزراء قوباد طالباني، حيث ناقش أعضاء الكونغرس الأمريكي أهمية العلاقة بين الولايات المتحدة والعراق ومستقبل التعاون الثنائي ، لا سيما ضمان الهزيمة الدائمة لتنظيم داعش ودور الولايات المتحدة المستمر في تقديم المشورة للقوات الأمنية العراقية وتدريبها".

واشارت الى ان "الوفد أكد أنه بناءً على دعوة الحكومة العراقية وبالشراكة مع القوات الأمنية العراقية، ينبغي أن تبقى القوات العسكرية الأمريكية في العراق كجزء من التحالف الدولي لهزيمة داعش، ويجب أن تحترم هذه الشراكة المتواصلة سيادة العراق خلال العمل مع القوات الأمنية العراقية لتحقيق الهدف المشترك المتمثل في ضمان الهزيمة الدائمة للمنظمات المتطرفة العنيفة مثل تنظيم داعش في العراق".

وأكدت ان "الوفد يتطلع إلى مجيء اليوم الذي يوفر بيئة مستقرة وآمنة في العراق ترحب بالاستثمار الأجنبي والتنمية الاقتصادية من أجل توفير مستقبل مزدهر لشعب العراق".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل