/
/
/

بغداد/ الغد برس

أكدت المفوضية العليا للانتخابات،  الأربعاء، وجود منظومة قانونية تساهم في تطور العملية الديمقراطية ومن أهم ركائزها قانوني "الانتخابات والاحزاب"، مبيناً أن المفوضية ارتأت العمل على تعديل قانون الانتخابات مع تمازج الاراء من النخب السياسية والثقافية.

وقال المتحدث الرسمي باسم المفوضية كريم التميمي، في تصريح لـ"الغد برس"، ان "هناك منظومة قانونية مهمة جدا تساهم في تطور العملية الديمقراطية في العراق ومن اهم ركائزها قانوني الانتخابات والاحزاب"، لافتاً إلى ان "مفوضية الانتخابات ارتأت العمل على تعديل قانون الانتخابات مع تمازج الاراء من النخب السياسية والثقافية".

واشار الى ان "الندوة المقامة في مجلس النواب عرضت بعض القفرات التي يضمها قانون الاحزاب والتي تحتاج الى تعديل على اعتبار ان القانون مسؤول عن تنظيم الحياة الحزبية والسياسية في العراق"، موضحا ان "الندوة ضمت مجموعة اعضاء عن مفوضية الانتخابات ونواب من مختلف الكتل السياسية وباحثين وخبراء وناشطين مدنيين".

واكد التميمي ان "الاراء التي طرحت في الندوة كانت قيمة ومفيدة للمضي بتعديل القانون من اجل الخروج برؤية مشتركة وتقدم الفقرات التي تم نقضها من مجلس النواب والمحكمة الاتحادية ولابد من تعديلها".

واضاف ان "الندوة مهمة جدا لذلك سنخرج بتوصيات مهمة تساعدة مجلس النواب على اجراء التعديلات المهمة على القانون قبل الخوض في الحدث الانتخابي".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل