/
/
/

رووداو - أربيل

كشف الأمين العام لحزب "بيارق الخير" محمد الخالدي، اليوم الثلاثاء 19 شباط 2019، عن وجود حواجز أمنية وهمية تمارس عمليات الإبتزاز وخطف الأهالي في محافظات نينوى والأنبار وصلاح الدين وديالى. داعياً رئيس الحكومة إلى التدخل العاجل.

وقال الخالدي، لشبكة رووداو الإعلامية، "إن هناك سيطرات تمارس عملية فرض الجمرك، وأنا على معرفة بنقاط تفتيش تنتحل صفة الحشد الشعبي أو القوات الأمنية، وتقوم بإبتزاز المواطنين وتستولي على مبالغ كبيرة". مشيراً إلى أن "هذا السلوك أثر بشكل سلبي على الأسواق العراقية عموماً بعد أن أدى إلى زيادة الاسعار".

وأضاف "مع توحيد التعرفة الجمركية والتي تعد نقطة ايجابية، بينما بقاء هذه السيطرات سوف يؤثر سلباً على الأوضاع الاقتصادية في بغداد ومدن عراقية أخرى".

كما أكد الخالدي، "غالباً ما تمارس هذه السيطرات عمليات اختطاف الاهالي وتطالب بدفع الفدية وهذا اثر أيضاً على الوضع الأمني إلى جانب الوضع الاقتصادي وهو أمر يسيء للقوات الأمنية والدولة العراقية".

ودعا رئيس الحكومة بالقول: "نحن نطالب بتدخل عاجل للقوات الأمنية لإيقاف سطوة العصابات المسلحة التي تنتحل صفة الحشد الشعبي والمتواجدة في محافظات نينوى والأنبار وصلاح الدين وديالى".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل