/
/
/
/

الى... ابراهيم الخياط
اليوم الاول من غيابك..موحش جدا
اليوم الثاني
جلست صباحا كما وعدتك
مارست بعض التمارين
ارتديت قميصا اسود
اتصلت بعمار المسعودي
قلت له موعدنا عند ابراهيم الخياط
عصرا
كما في كل مرة
كل شيء في الاتحاد صامت
صامت تماما
رأيتك تقف قرب
صورة الجواهري
تبتسم
تبتسم فقط
في مجلس العزاء
افتقدناك
كنا مرتبكين
ننظر بالعيون
ننظر فقط
ودعنا بعضنا
بانتظار اليوم الثالث
لغيابك
في اليوم الثالث
كل (الأماكن مشتاقة لك)
كل الاغاني
التي تبعثها صباحا
لهذا
وقفنا
وقفنا
مثل سنوات ذابلة
نودع الاصدقاء

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل