ودع جمع كبير من عائلة وأصدقاء ورفاق، الرفيق الراحل "أبو باسل،"  إلى مثواه الأخير في العاصمة ستوكهولم، صباح الأربعاء الموافق 9 شباط/ 2022، وسط الآلام من كل محبيه وهو الشخصية الجماهيرية الاجتماعية السخية في عطائها المتواصل إلى أخر أيامه.

نم قرير العين أيها الرفيق العزيز أبو باسل فما تركته من مآثر في عملك الاجتماعي والحزبي سيبقى ماثلاً أمامنا ومثلا نقتدي به لكسب محبة الناس.

عرض مقالات:

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل