رفيقاتنا العزيزات...عائلاتنا الكريمة

في كل عام وفي الثامن من آذار نستذكر هذا التاريخ الذي يمجد للمرأة ودورها في رقي وتقدم الشعوب والبلدان، خصوصا في وطننا العراق الذي سطرت المرأة فيه أدواراً من المآثر والتضحيات والمواقف الإنسانية والوطنية، وآخرها الدور المشهود الذي يدعو للفخر حين هبت جموع العراقيات سوية مع كل فئات الشعب في انتفاضة تشرين الباسلة..

الورود والتهاني والأماني الطيبة لكن رفيقاتنا العزيزات ولكل عائلاتنا وأحبتنا وصديقات وأصدقاء حزبنا في هذا اليوم الربيعي الجميل، ولينعم وطننا بالرقي والأمان والسلام في ظل دولة تحترم المرأة والمواطنة ... دولة تجسد قيم المدنية والعدالة الأجتماعية ...

منظمة الحزب الشيوعي العراقي ... السويد

ــــــــــــــــــــــــــــــ

مع إطلالة آذار الربيع والحياة نحتفل بالمناسبات العزيزة، بدءاً من ٨ آذار، عيد المرأة.. عيد الحياة.. عيد المرأة المكافحة المناضلة التي حملت بجانب أخيها الرجل، وتحملت مشقات الحياة لتبني وتنشر الفرح والسعادة.

بهذه المناسبة الخالدة نقدم أجمل وأرق التهاني والتبريكات للمرأة العراقية التي تعيش أصعب الظروف والقهر في ظل المجتمع الذكوري الذي يُغيّب صوت ودور المرأة التي تستحق الثناء والاحترام.

ألف تحية للمرأة في هذا اليوم الثامن من آذار الخالد ولنضالها من أجل حياة آمنة وسعيدة

منظمة الحزب الشيوعي العراقي في هولندا وبلجيكا

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل