بعد الخلاص من كورونا، يسرني أن أتوجه الى رفاقي الأعزاء في المكتب السياسي وقيادة الحزب، والى جميع الأحبة الذين سألوا وتابعوا وضعي الصحي بالشكر الجزيل والأمتنان العميق، راجياً لذواتهم الغالية وعوائلهم الكريمة الصحة والسلامة والعافية والموفقية دائماً وابداً.

شكر وتقدير خاص للرفيقين العزيزين د. سوران وعلي صبري (عامر) للجهود الاستثنائية التي بذلاها معي، وهي غاية النبل.

محمد جاسم اللبّان

(ابو فلاح)

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل