/
/
/
/

بألم وحزن عميقين تنعى محلية البصرة للحزب الشيوعي العراقي الرفيق الدكتور عبد الحليم كاصد الذي توفي في موسكو هذا اليوم،  كان الراحل من كوادر حزبنا في البصرة ومناضلا شجاعا في الستينات ومطلع السبعينات حتى سفره إلى الاتحاد السوفيتي لإكمال دراسته في الاقتصاد في جامعة باتريس لومومبا وتبوئه مراكز هامة في الحركة الطلابية العالمية.

مواساتنا القلبية لأسرته ولأشقائه الشاعر العراقي المقيم في لندن عبد الكريم كاصد والدكتور سلمان كاصد رئيس اتحاد الأدباء والكتاب في البصرة والدكتور عبد الرحيم كاصد.

 للفقيد الذكر الطيب دائما ولأسرته وذويه ورفاقه وأصدقائه خالص العزاء والمواساة برحيله.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل