فضاءات

ملف "طريق الشعب" عن تظاهرات الجمعة 5 كانون االثاني 2018

المحتجون في ساحة التحرير: جعلنا من الاصلاح والدولة المدنية ثقافة مجتمعية
رعد محمد حسن
خرج المئات من المتظاهرين، الجمعة الماضية، في ساحة التحرير، وهم يواصلون تظاهراتهم لثلاث سنوات، داعين الى محاسبة الفاسدين والقصاص منهم.
وقال مراسل "طريق الشعب" ان "الناشط يحيى الموسوي القى كلمة اللجنة المركزية المشرفة على الاحتجاجات، حيا فيها جيشنا في مناسبة ذكرى تأسيسه"، مشيرا الى "استمرار الاحتجاجات للعام الثالث، ويستمر امل الشعب في الخلاص من حقب الظلام والتجهيل والارهاب الفكري".:
وتابع" ان "ثلاثة اعوام من الوقفات والتظاهرات والاعتصامات ولم نخرج عن سلميتنا ، فالسلمية نهج وليست خيارا من الخيارات, وحققنا خلال هذه الفترة تلاحما وطنيا ذابت فيه كل الهويات والمكونات وبرزت فيها روح الاعتدال والتلاحم الوطني ونبذ المحاصصة والطائفية والحزبية والفئوية وسائر المسميات الطارئة على مجتمعنا".
واشار الى "اننا غادرنا 2017 وغادرنا معها مفوضية الانتخابات السابقة والبائسة والتي لم يكن لها ان ترحل لولا الاحتجاجات الشعبية السلمية، كما غادرنا حقبة داعش والارهاب بجهود قواتنا المسلحة والدعم الشعبي، ولقد كانت الاحتجاجات هي الدافع الحقيقي والعامل الرئيس بالدفع باتجاه تحرير الاراضي من دنس الارهاب".
********
ابناء الحلة يهنئون الجيش في عيده ويطالبون بالاصلاح
طريق الشعب
خرج المئات من اهالي بابل، الجمعة الماضية، في تظاهرة حاشدة امام مبنى ديوان المحافظة، تزامناً مع مناسبة ٦ كانون الثاني، عيد الجيش العراقي، مطالبين بمحاكمة الفاسدين والمقصرين.
وقال مراسل "طريق الشعب" ان "من بين الشعارات التي رفعها المتظاهرون (6 كانون الثاني عيد الجيش العراقي.. نريد مؤسسة عسكرية ولاءها للوطن وتحترم ارادة الشعب والدستور".
وتابع، ان "المتظاهرين "أكدوا على سلمية التظاهرة واستمرارهم في المطالبة بالإصلاحات السياسية الحقيقية ومحاسبة كل الفاسدين ولا سيما المتورطين في سقوط المحافظات ومجزرة سبايكر".
********
متظاهرو الديوانية يهنئون الجيش في ذكرى تأسيسه
عادل الزيادي
تظاهر حشد من اهالي الديوانية، الجمعة الماضية، امام جامع المصطفى رافعين اللافتات والشعارات التي تهنئ القوات المسلحة في ذكرى تأسيسها السابعة والتسعين ومشيدين بالانتصارات التي حققها على الارهاب.
وقال مراسل "طريق الشعب" ان "المتظاهرين طالبوا بصولة ثانية على الفاسدين وسراق المال العام، والذين أصبحوا هدفا للخيرين بعد الانتصارات على داعش وخطرهم لا يقل ضررا عن خطر الارهابيين".
المتظاهر علي صبار قال لـ"طريق الشعب" ان "هذه الجمعة للتضامن مع قواتنا المسلحة في ذكرى ميلادها ومتفائلين بقدرات جيشنا في الدفاع عن وحدة اراضينا من الطامعين، وشعبنا يطالب ببدء الصفحة الثانية من المعركة ضد الفاسدين الذين تمترسوا في صنع القرار وسيكون اجلهم قريب".
هذا وتوجهت التظاهرة صوب ساحة الراية حيث القيت الكلمات والقصائد التي مجدت جيشنا الباسل في عيده الاغر.
*********
متظاهرو البصرة: لا عودة عن مشروع الإصلاح والتغيير
محمود سعدون
تظاهر المئات من أهالي البصرة، الجمعة الماضية، أمام مبنى المحافظة، منددين بالفساد والمحاصصة الطائفية ومطالبين بالصلاح والتغيير.
وقال مراسل طريق الشعب" ان "المتظاهرين أكدوا ان لا عودة عن مشروع الإصلاح الذي صار مطلباً جماهيرياً ملحاً".
الناشط السياسي أحمد ستار قال لـ"طريق الشعب" انه "خرجنا اليوم مؤكدين رفض المحاصصة والفساد وسوء الخدمات، في غياب أي معارضة برلمانية فعالة فيما يسعى ممثلو القوى المتنفذة عبر القوانين والتشريعات إلى ترسيخ تقليد احتكار السلطة الذي يتناقض مع الديمقراطية وتكريس سلوك الاستحواذ و الهيمنة على القرار السياسي".
*******
في كربلاء.. المتظاهرون يباركون لابناء الجيش عيدهم ونصرهم
عبد الواحد الورد
تظاهر المئات من ابناء مدينة كربلاء، الجمعة الماضية، امام مبنى المحافظة والمجمع الامني، مطالبين بالتحقيق العاجل في ملفات الفساد وارجاع الاموال المنهوبة ومحاسبة الفاسدين.
الناشط في اللجنة التحشيدية للحراك المدني محمد عبد الرضا، طلب من المتظاهرين الاستمرار والتواصل والتواجد في ساحة التظاهر والاحتجاج، منوها الى ان "سمعة العراق عالميا في الحضيض بسبب الفساد المستشري في السلطة"، وطالب بـ"اجراء تحقيق عادل في المجازر التي راح ضحيتها الآلاف من ابناء الشعب، ومنها مجزرة سبايكر والصقلاوية".
المتظاهرة جليلة عبد الحسين (66عاما) "طالبت المسؤولين بالتحقيق في مجزرة سبايكر وكيف حدثت ومن المسؤول عنها"، متسائلة عن سبب سقوط الموصل، كما طالبت بتعيين العاطلين عن العمل ومنهم ابناؤها الستة المتزوجين وعوائلهم الذين يسكنون في بيت واحد، ولا تتعدى مساحته 100م مربع.
من جهته، اشار الناشط في تنسيقية الحراك المدني حسين صبري، الى الفقر المزري الذي تعيشه العوائل العراقية، والتي تعيش تحت مستوى خط الفقر، واعتمادها على النفايات في مواقع الطمر، وتعرضها الى شتى انواع الامراض الفتاكة، مقارنا بين عيش المسؤولين وبذخهم، وبين ظروف عيش العوائل المشردة والتي تعتاش على التسول وتبرعات الناس".
الناشط الحقوقي ابراهيم الجبوري، القى كلمة في التجمع، اشاد فيها بالمتظاهر الواعي بالمسؤولية والواجب الوطني، منددا بالمتفرج الذي يحمل المتظاهرين المسؤولية، دون ان يسهم فيها كما يجب، قائلا: ان "المتظاهر المتفرج الذي يحمل المتظاهرين مسؤولية تحقيق المطالب دون ان يسهم مع الجماعة في نشاطها الاحتجاجي، ولا يشجع المحتجين ودون ان يساندهم، هو من يشيع اليأس والاحباط، وهو في احسن الاحوال لاعب سلبي، يخدم طغمة الفساد دون ان يدري".
************
تظاهرات الكوت تدعوا الى انتخابات عادلة
طريق الشعب
تظاهر العشرات من اهالي الكوت، الجمعة الماضية، أمام مجلس المحافظة، مطالبين بالاصلاح والتغيير.
وقال مراسل "طريق الشعب" ان "المتظاهرين دعوا الى محاربة الفساد والمفسدين والغاء نهج المحاصصة الطائفية والاثنية واجراء انتخابات عادلة".
وتابع، ان "الناشط المدني يحيى مطر القى كلمة التظاهرات فيما قام الطفل سجاد الاسدي بإلقاء قصيدة شعر، ثم القى الشاعر كريم البهادلي قصيدة شعبية عكست معاناة الفقراء، فيما اختتم الناشط علاوي عبد علي الكشاوي التظاهرة بإلقاء كلمة تحشيدية واسط".
********
الناصرية ترفض الخصخصة وتدعو الى محاسبة الفاسدين
طريق الشعب
تظاهر العشرات من ابناء الناصرية، الجمعة الماضية، في ساحة الحبوبي وسط المدينة، رافضين خصخصة الكهرباء.
وقال مراسل "طريق الشعب" ان "المتظاهرين طالبوا بمحاربة الفساد وتقديم المفسدين الى القضاء العادل، فضلا عن تقديم التهاني بالعام الجديد وعيد تأسيس الجيش العراقي".
من جانبه، القى الناشط كريم رؤوف كلمة مستمرون، وجاء فيها "ايها الصامدون الصابرون في سوح الاحتجاج، رحل عام 2017 وشعبنا يعاني من حيتان الفساد الذين مازالوا متربعين على عروشهم التي شيدوها على اشلاء ابناء شعبنا وعلى عوز المتعبين من فقراء العراق ومازالت محاولاتهم في ايقاف وتسويف أي اجراءات حقيقية للإصلاح" مضيفا ان "كل شيء في بلادنا يعاني الخراب فما زال الاقتصاد احادي المردود والذي يعتمد على العائد النفطي يرافقه تراجع واضح في مساهمة الصناعة والزراعة والقطاعات السلعية وقطاع السياحة وتهريب العملة يعكس الخلل المريع في السياسة الاقتصادية".
*****
اهالي السماوة: لا لخصخصة الكهرباء.. لا للفساد
عبدالحسين ناصر
تظاهر حشد من أهالي السماوة، الجمعة الماضية، في كورنيش السماوة، معلنين رفضهم مشروع خصخصة الكهرباء ومطالبين بإصلاح العملية السياسية ومحاربة الفساد ومحاسبة الفاسدين.
وأكد المتظاهرون على استمرارهم في التظاهرات السلمية إلى حين تحقيق مطالبهم المشروعة ورفع المتظاهرون لافتات كتب عليها (كلا كلا للفساد نعم نعم للعراق) (نطالب بمفوضية انتخابات مستقلة وقانون انتخابي عادل)..
في بداية التظاهرة ألقى الناشط المدني عدنان عباس بيان اللجنة المركزية المشرفة على الاحتجاجات الشعبية في العراق والذي جاء فيه: "ثلاثة أعوام من الوقفات والتظاهرات والاعتصامات ولم نخرج عن سلميتنا، حققنا خلال تلك الفترة تلاحما وطنياً ذابت فيه كل الهويات والمكونات وبرزت فيها روح الاعتدال والتلاحم الوطني ونبذ المحاصصة الطائفية والحزبية والفئوية وسائر المسميات المختلفة الطارئة على مجتمعنا، وقد جعلنا من الإصلاح ومشروع الدولة المدنية ذوقا عاماً وثقافة مجتمعية".
بعدها ألقى الناشط المدني جعفر الزيادي كلمة قال فيها: "غادرنا عام 2017 وتحقق النصر فيه على الدواعش الإرهابيين بجهود قواتنا المسلحة الباسلة والأبطال من رجالات الحشد الشعبي والعشائري وتلاحم الشعب العراقي مع قيادته السياسية ومرجعيته الدينية من أجل تحرير الأراضي من دنس الإرهاب".
وأضاف الزيادي، نطالب رئيس الوزراء حيدر العبادي أن يكون عام 2018 عام القضاء على الفساد ومحاسبة الفاسدين الذين انهكوا ميزانية العراق بالسرقة وعبثوا بمقدرات الشعب العراقي ظناً منهم أن الشعب غير ملتفت وأنه لقمة سائغه وخاب ظنهم.
المتظاهر يحيى طربال قال لـ"طريق الشعب" إن أهالي المثنى مستمرون في رفضهم مشروع خصخصة الكهرباء، ويطالبون رئيس الوزراء حيدر العبادي بالإسراع في القضاء على الفساد لأنه أعطى وعدا للشعب بمحاربة الفاسدين في كل مفاصل الدولة، وأن يجعلهم عبرة لمن يفكر أن يخون وطنه وشعبه".

فضاءات