فضاءات

تقرير " طريق الشعب" عن تظاهرات الجمعة 9 حزيران

المحتجون في ساحة التحرير: نريد قانونا عادلا ومنصفا للانتخابات
رعد محمد حسن
في قلب بغداد النابض ساحة التحرير وفي ليلها البهي , تجمع آلاف المحتجين وهم يهتفون للوطن والامل, وحيث ابتدأوا وقفتهم بنشيد موطني.
والقى الناشط يحيى الموسوي كلمة اللجنة المركزية المشرفة على الاحتجاجات الشعبية في العراق التي أكد فيها ان الاحتجاجات وبعد ان ضيقت السبل على الفاسدين، بدأ هؤلاء يحاربون الشعب بالمفخخات والتفجيرات وقطع الكهرباء والماء الا اننا غير آبهين بكل هذه الالاعيب وسنستمر في مطالباتنا العادلة بإعادة الخدمات وبتحقيق الامن والسلام وتغيير مفوضية الانتخابات البائسة وقانون الانتخابات الجائر حيث نلاحظ التسويف ومحاولة الالتفاف في مجلس النواب حول مطالبنا في اختيار مفوضية تتميز بالحيادية والنزاهة والكفاءة وقانونا عادلا ومنصفا للانتخابات لا يصادر ارادة الناخبين ويعيد انتاج الوجوه الفاسدة ذاتها.
وأكد إصرار المحتجين على محاسبة رموز الفساد والذين سرقوا مالية العراق وارتكبوا مجزرة سبايكر والصقلاوية, واشار الى ان جهدا مطلوبا من اجل حماية امن العراق الداخلي والخارجي بعد الخروق التي حدثت مؤخرا وراح ضحيتها العشرات من المواطنين.
وختم كلمته بالدعوة الى مزيد من الضغط على مختلف الصعد والى مزيد من النشاطات الرافضة لأي مسعى للتضييق على الحريات التي كفلها الدستور.
بعد ذلك دعا الناشط المدني احمد عبد الحسين الجميع الى تظاهرة يوم الاربعاء القادم لاستذكار مجزرة سبايكر التي راح ضحيتها اكثر من 1700 مواطن وطالب بفتح ملف القضية التي ستطيح بالرؤوس الكبيرة التي تسببت بتلك الفاجعة.
وفي الختام تم عرض الفيلم السينمائي طريق مريم الذي يقول عنه مخرجه عطية جبارة الدراجي ان الفلم يمجد اللحمة الوطنية.
*********

متظاهرو الكوت يطالبون بالإصلاح والتغيير
محمد موزان
تظاهر المئات من اهالي مدينة الكوت مساء يوم الجمعة، امام مجلس المحافظة رافعين اللافتات التي تندد بسياسة المحاصصة الطائفية.
وحيا المتظاهرون انتصارات الجيش والقوات الأمنية الباسلة في الموصل ووقفوا دقيقة صمت حدادا على ارواح شهداء المسيب وكربلاء، ودعوا الى تغيير الخطط الامنية لمنع هذه الخروق المميتة.
وقدم الناشط علي ناصر القريشي كلمة تنسيقية الحراك المدني التي شدد فيها على مطالب المتظاهرين في تغيير مفوضية الانتخابات، مؤكداً ضرورة الاستمرار في الاحتجاجات.
بعدها القى الشاعر علي اللامي قصيدة شعبية الهبت حماس المتظاهرين، ثم ألقى الاستاذ تيسير العتابي كلمة الحراك المدني مؤكدا فيها على وحدة الصف والمشاركة الواسعة في التظاهرات والتأكيد على وحدة الشعارات الوطنية من اجل تحقيق النصر واقامة حكومة وطنية توفر الامن والاستقرار والعدالة الاجتماعية.
وفي الختام القى الشاعر الشعبي علي الرويشداوي قصيدة تغنى فيها بحب الوطن ومحاربة كل مظاهر الطائفية والفساد والمثابرة على التظاهر السلمي من اجل تغيير الطغمة الحاكمة التي اهدرت موارد البلد ودماء ابناء الشعب.
**********

تغيير مفوضية الانتخابات المطلب الأبرز لأبناء الناصرية
باسم صاحب
احتشد عدد كبير من أبناء مدينة الناصرية مساء يوم الجمعة بعد الإفطار في ساحة الحبوبي مطالبين بالإصلاح والتغيير وملفات أخرى حملها المتظاهرون وكانت في أولوياتها تغيير مفوضية الانتخابات غير المستقلة وقانون الانتخابات البرلمانية المجحف .
وحمل المتظاهرون الشعارات واللافتات التي تدين الفساد والمفسدين وتطالب بتغيير المفوضية، وقرأت عدة كلمات من قبل الناشطين وأبرزها كانت كلمة الناشط حيدر عبد الخضر حيث أكد على إصرار الناشطين والمتظاهرين على تغيير مفوضية الانتخابات واختيار عناصر كفوءة يكون ولاؤها للوطن أولا وأخيرا غير خاضعين لأحزاب وعابرين للطائفية ، وعرج في كلمته على الأوضاع الأخيرة والأحداث على الساحة العربية وزيارة سليم الجبوري إلى قطر ، وملف الخصخصة في قطاع الكهرباء وكذلك ملف التفجيرات الأخيرة وزعزعة الأمن في المناطق الآمنة من اجل إشغال المواطنين عن الانتصارات التي تسطرها القوات المسلحة بكافة صنوفها.
وقال المحامي منصور الزركاني لـ"طريق الشعب": همنا الأول تغيير مفوضية الانتخابات وتبديل قانون الانتخابات ليتسنى تمثيل جميع شرائح الشعب في البرلمان دون تهميش جهة، وتأكيدنا على عدول الحكومة المحلية عن قرار خصخصة الكهرباء ولم نلمس أي بيان حكومي لتوضيح موضوعة الكهرباء.
كما أكد الناشط محمد صادق على أن التظاهرات ستستمر حتى تحقيق الإصلاح الشامل والقضاء على الفساد والمفسدين، وستبقى تظاهراتنا سلمية وسنصعد من وتيرة حراكنا وأيضا بالأسلوب السلمي والحضاري حتى نضغط بشكل أو بآخر لتغيير مفوضية الانتخابات والقانون الانتخابي وإلغاء قرار خصخصة الكهرباء.
**********

جماهير بابل: على القضاء محاسبة الفاسدين
طريق الشعب
تظاهر المئات في محافظة بابل يوم الجمعة، عبر مسيرة راجلة تحركت في شارع الجمعية بإعداد غفيرة من الشباب والنساء.
ورفع المحتجون اصواتهم ضد الفساد ونددوا بتداعيات القرار الأخير الصادر عن القضاء لتبرئة محافظ بابل بعد ان ادين بتهمة فساد مالي واداري. كما استنكر المحتجون الاعمال الإرهابية والإجرامية التي طالت الأبرياء في كربلاء والمسيب والتي راح ضحيتها عشرات العراقيين البسطاء ممن يمارسون حياتهم اليومية في الاسواق الشعبية والمحلية ومن بينهم أطفال ونساء.
وطالب المتظاهرون بمحاسبة المقصرين في ملف بابل الأمني وكل من تسبب في إزهاق الأرواح.
بعدها دعا المتظاهرون إلى الاستمرار في التظاهر والاحتجاج وحث الناس على مساندتهم والوقوف الى جنب اخوانهم من اجل العراق.
***********

المحتجون في كربلاء: اردعوا الارهاب وحاربوا الفساد
عبد الواحد الورد
وسط الاناشيد الحماسية التي الهبت مشاعر المواطنين، والاهازيج الشعبية التي علت من مكبرات الصوت في ساحة التظاهر، تجمع المئات من ابنا ء مدينة كربلاء، مساء يوم الجمعة، مؤكدين على مطالبهم المشروعة.
ممثل التنسيقية في الحراك المدني محمد عبد الرضا حيا الحاضرين وعزّى اهالي ضحايا العمليات الارهابية التي حدثت صباح أميس من شهر الصيام، والتي اوقعت عددا من الضحايا، وقرأ مع المتظاهرين سورة الفاتحة ترحما على ارواح الشهداء، متمنيا لذوي الضحايا الصبر والسلوان، والشهداء الى جنات الخلود.
واعاد ممثل التنسيقية الى الاذهان مطالب المتظاهرين ومنها تغيير مفوضية الانتخابات قائلا: انه مطلب اساسي من مطالب الجماهير التي تريد الخروج من محنة الاصطفاف الطائفي وتفويت الفرصة على مدعي الطائفية والتفرقة وتقسيم البلد، مشيرا الى ان الاحزاب المتنفذة هي التي سرقت اصواتنا ومن ثم اموالنا، وهتف مع المتظاهرين: كلا للظلم ..كلا للفساد.. كلا للطائفية، نرفض الالتفاف والاحتيال على حق المواطن البسيط.. نرفض التزوير وتحريف الحقائق.
الناشط في الحراك حسين صبري اشار الى سقوط ضحايا جدد على ارض الوطن في ظل غياب الامن وانعدام المسؤولية وقال ان الارهاب يضرب حيث يشاء ولا رادع له، والمواطن البريء هو الضحية قائلا "هنا نقف جميعا ضد الفساد الذي صنع الارهاب الذي يمزق اجساد الابرياء، ونحن واحرار العالم نقف جميعا ضد الارهاب والعنف".
ونبه الى محاولات الفاشلين للتفرقة بين المتظاهرين واذابة الحراك الجماهيري وتفتيته عبر مسميات عقيمة ومفبركة، متابعا قوله: ان المتحاصصين لن يستطيعوا النيل منا وتشتيتنا.
الناشط والحقوقي ابراهيم الجبوري القى كلمة في المحتشدين ايضا بدأها بتوجيه التحية إلى كل النخب الموجودة في ساحات التظاهر والاحتجاج، سواء ساحة التحرير او بقية المحافظات وقال مخاطبا الجمهور: ان قوى الظلام قد زحفت والامن قد انعدم والشباب عاطل عن العمل والفساد ملأ بطون وجيوب المسؤولين من اموال الشعب، داعيا الى استمرار هتاف الشباب الثائر واهازيجهم التي كسرت هيبة التقديس لشخوص فاسدة وعفنة، مباركا للجموع الهادرة بصوت الحق والعدالة كي تخط دروب الحرية، وتضيء الطريق امام الاجيال وهم يمهدون لبناء دولتهم المدنية، وجدد مطالب الجماهير المتواصلة بتغيير مفوضية الانتخابات.

فضاءات