فضاءات

رسالة الرفيق كريم مروة برحيل القائد الشيوعي الكبير عزيز محمد

علمت بألم كبير برحيل القائد الشيوعي الكبير عزيز محمد. غياب هذه الشخصية الشيوعية الفذة خسارة كبيرة لنا جميعاً. فهو منذ أن تولّى قيادة الحزب كان يتميّز بأفضل ما تميّز به قائد شيوعي في الموقع الذي كان فيه. وأنا شاهد على تلك السمات التي تميّز بها فقيدنا الكبير منذ أن تعرّفت إليه في أواخر ستينات القرن الماضي. ورافقت مسيرته على امتداد هذه العقود من عمره في قيادة الحزب وفي المرحلة التي اختار فيها الخروج من هذا الموقع بقرار جريء منه إفساحاً في المجال للكوادر الجديدة. وأشهد أنني عندما التقيته في العام الماضي في أربيل كان في عزّ تألّقه ووضوح الرؤيا عنده وقراءته النقدية للتجربة قديماً وحديثاً.
لكم أيها الرفاق أحر التعازي بهذا القائد الكبير. وأنا شخصياً أعتبر نفسي ممن يتقبلون التعازي برحيله.
كريم مروة
5/6/2017

فضاءات