فضاءات

ملتقى الخميس يحتفي بـمسرحية "حكاية الديك صياح" وكادرها

غالي العطواني
احتفى ملتقى الخميس الإبداعي في الاتحاد العام للأدباء والكتاب، الاسبوع الماضي، بكادر مسرحية الأطفال "حكاية الديك صياح" التي فازت بجائزة أفضل عرض مسرحي متكامل، وجائزة فلسطين للإبداع المسرحي في المهرجان الدولي لمسرح الطفل في أم العرايس- تونس 2017.
حضر جلسة الاحتفاء التي التأمت على قاعة الجواهري في مقر الاتحاد، جمع من الفنانين والمثقفين والأدباء والإعلاميين، وأدارها الشاعر والصحفي عدنان الفضلي، وقد استهلها بالحديث عن المسرحية التي هي من تأليف وإخراج د. حسين علي هارف، وتمثيل كل من خالد احمد مصطفى وعمار احمد وايمان الكبيسي وناجد جباري وعلي جواد.
بعد ذلك تحدث د. حسين علي هارف عن المهرجان الدولي لمسرح الطفل الذي شاركت فيه معظم البلدان العربية، ثم تطرق إلى فكرة المسرحية، مشيرا إلى ان القاص محسن ناصر الكناني كان قد كتب قصة قصيرة مصورة، وعندما قرأها (د. هارف نفسه) وجد انها تصلح أن تكون مسرحية تعليمية للأطفال، فأعاد تأليفها على شكل مسرحية وأسماها "حكاية الديك صياح".
وذكر د. هارف ان الديك هو الحكواتي في المسرحية، ويمثل الحرية والمعارضة ضد غطرسة الملك ومستشاره، وان المسرحية بصورة عامة تجسد حكاية بسيطة تدعو الإنسان إلى الثورة ضد السلطة المنحرفة.
وأشاد مخرج ومؤلف العمل بدور وزارة الثقافة والسياحة والآثار، التي وفرت مبالغ السفر للفرقة، مبينا ان هذه هي المرة الأولى التي يسافرون فيها لغرض المشاركة في مهرجان مسرحي، بتمويل من الوزارة.
وأشار د. هارف ان جائزة أفضل عمل متكامل تتضمن ثلاث جوائز، وهي أحسن نص مسرحي وأحسن إخراج وأحسن ممثل، مبينا ان جائزة أحسن ممثل نالها الفنان خالد أحمد مصطفى الذي جسد دور الديك الحكواتي.
ثم عرّف الحاضرين بكادر المسرحية الفني، المؤلف من مساعد المخرج د. زينب عبد الأمير، ومصمم الدمى والأزياء علي جواد الركابي، والملحن سامي هيال، والفنانين كريم الرسام وخالد أحمد مصطفى اللذين أديا أغنيات المسرحية، فضلا عن الفنان ناجد جباري الذي نفذ الاخراج الصوتي، ود. ميسم هرمز التي سجلت الصوت.
وفي الختام قدم الشاعر والصحفي عدنان الفضلي لوح الجواهري إلى د. حسين علي هارف، فيما تناوب عدد من الفنانين الحضور على تقديم شهادات تقدير إلى كادر المسرحية.

فضاءات