فضاءات

ضباط "قطار الموت".. يستنكرون الاعتداء على مقر الحزب في الديوانية

عادل الزيادي
لا تزال الوفود تتقاطر على مقر الحزب الشيوعي في الديوانية من شتى المحافظات لتشد من ازر الجميع وهم يحملون رسائل غضب واستنكار الفعلة الشنيعة والتي لا يقدم عليها الا من لفظته الانسانية والاخلاق , حلوا بنا رفاقنا من محلية ميسان يلوحون بالاعلام الحمراء وهم يهتفون (اليوم جددنه العهد – الراية حمرة يافهد)، (سنمضي سنمضي الى مانريد – وطن حر وشعب سعيد). ابدوا استنكارهم لما لحق بالمقر من عمل خسيس لكنهم اشاروا الى ان الشيوعيين ينهضون نهضة واحدة في الصعوبات والمحن.
شارك الشاعر سلام شندي (ابو حيدر) بقصائد وطنية رائعه ومنها (لاعندك عماله –ومن الردى حاشاك / ياانزه نزيه – والشاهد يشهد بيك / ياغيرة صويحب بيك – ذاك انته / يظل شراع فكرك – والوكت طوفان) وكانت هنالك اهازيج متعددة من رفاق محلية ميسان والشطرة واشقائهم في الديوانية.
ونحن لانزال منغمسين في فرح التضامن والاستنكار حل ضيوف ورفاق لم يتعبهم الدهر ابدا انهم ضباط "قطار الموت" (هيئة الشهيد فاضل البياتي ). الذين لم يتعبهم قطار الموت بل كانوا مفخرة لتاريخهم وللحزب، فهم يواصلون بحماس عملهم السياسي. استنكر الرفاق الاعمال الاجرامية التي طالت مقر الحزب وهتفوا باهازيجهم واستذكروا مع رفاقنا المواقف البطولية للضباط الذين كانوا بصحبتهم في قطار الموت واستذكروا اسماء رفاقهم من الديوانية, فكانت بحق جلسة استذكارية واستنكارية.
كما زار المقر وفد تنسيقية مستمرون/ بغداد.

فضاءات