فضاءات

في بغداد : إزاحة الستارعن نصب شهداء الكرد الفيليين

محمد الكحط
أزيح الستار أخيرا، في تقاطع ساحة بيروت وسط بغداد، عن نصب تذكاري لشهداء الكرد الفيليين الذين تمت تصفيتهم في أقبية سجون النظام الدكتاتوري المباد، بعد أن أبوا أن يكونوا ضمن ماكينته الإجرامية وأجهزته القمعية.
وشهدت مراسيم ازاحة الستار عن النصب الذي أنجزه الفنان مقداد أحمد مهدي، حضورا رسميا وشعبيا كبيراً، من مسؤولين وعائلات الشهداء وممثلي القوى الوطنية والمنظمات المدنية. كما تضمنت المراسيم معارض فوتوغرافية لصور الشهداء، وأخرى لرسوم الأطفال.
وبعد أن استمع الحاضرون إلى النشيد الوطني، ووقفوا دقيقة صمت إكراما لشهداء الوطن، ألقى عضو مجلس محافظة بغداد فؤاد علي أكبر كلمة أعرب فيها عن شكره إلى كل من ساهم في إنجاز النصب، ثم جرى رفع نعش رمزي مغطى بالعلم العراقي وتم وضعه إلى جانب النصب.
وأطلق الحاضرون حمامات السلام نحو السماء، وقرأ عدد من الشعراء قصائد، فيما شاركت مجموعة من الأطفال، في إنشاد بعض الأناشيد، بإشراف السيدة سميرة فيلي.
وقد وردت الفعالية برقيات تضامن مع شهداء الكرد الفيليين.

فضاءات