فضاءات

معرض فوتغرافي: شميران مروكل في العراق بين الأمس واليوم

انتصار الميالي
بمناسبة مهرجان الميلاد الأول وعلى قاعة كنيسة ( مار عوديشو ) أقامت الأستاذة والمصورة شميران مروكل معرضها الفوتوغرافي الثالث الذي افتتحه الأب د. أبريم الخوري راعي الكنيسة الخميس 29 كانون الأول 2016 وبمشاركة الأب اوكن راعي كنيسة مار ماري وجمع غفير من مختلف الشخصيات والطوائف المسيحية ووفود المؤسسات والأحزاب.
وقالت شميران مروكل عن معرضها الذي ضم 30 صورة فوتوغرافية ( تسليط الضوء على أكثر من مشهد عراقي وحجم التراجع في توفير الخدمات واهمال الكثير من القضايا منها المشاهد التراثية وضرورة حمايتها وهناك صور تتحدث عن معاناة الإنسان العراقي خصوصا الأطفال الذين يفتقرون للرعاية والحماية التي تجعلهم محرومين من التعلم ليكونوا ضحية العوز يدفعهم للانخراط في أعمال لاتتناسب مع أعمارهم كذلك رأيت تسليط الضوء على معاناة النساء المعيلات لأسرهن وخروجهن للعمل في حرف وأعمال توفر لهن ولأسرهن لقمة العيش الكريم بالإضافة إلى مساهمة المرأة في العمل المدني والحراك الاحتجاجي للمطالبة بتحسين أوضاع الناس والبلاد ) وعرفت مروكل بحكايات الصور للحاضرين الذين رحبوا بفكرة المعرض والرسالة الإنسانية التي تحاول السيدة مروكل ايصالها من خلال الصور الفوتوغرافية.
هذا وقد شكر الأب د.افريم السيدة شميران مروكل لأقامتها هذا المعرض وتسليطها الضوء على ما كان عليه العراق وكيف أصبح وتوضيحها للجوانب السلبية والايجابية وما يطمح أليه المواطن مستقبلاً.

فضاءات