/
/
/

طريق الشعب

اقامت منظمتا الحزب الشيوعي العراقي في السويد والحزب الشيوعي الكردستاني في السويد، برنامج إحتفالي بمناسبة الذكرى ٦٩ ليوم الشهيد الشيوعي/١٤ شباط، وذلك بتاريخ ٢٥ شباط/٢٠١٨، وعلى قاعة "شيستا ترف" الواقعة شمال العاصمة السويدية ستوكهولم، بحضور الرفيق  الدكتور صالح ياسر، عضو اللجنة المركزية للحزب، والسفير العراقي في مملكة السويد الأستاذ أحمد كمال الكمالي وكادر السفارة، وممثل حكومة إقليم كردستان، وعوائل الشهداء وأصدقائهم وممثلي الأحزاب ومنظمات المجتمع المدني، ورفاق الحزبين وأصدقائهم.

في محراب الوفاء للشهداء حيث زينت القاعة بصور الرفاق الخالدين، فهد وسلام عادل والعبلي، وشعارات الحزبين، تحت علم الحزب، أفتتح الإحتفاء بقصيدة للجواهري بصوت الشاعر جاسم الولائي، تمجد الشهداء الشيوعيين، والفلم من إعداد بهجت هندي وباسم ناجي وعدي حزام.

رحب عريفا الإحتفاء الرفيق كفاح وضاح والرفيقة نرمين نجم الدين، بالرفيق د. صالح ياسر والسفير العراقي وعوائل الشهداء والحاضرين ودعوهم للوقوف دقيقة صمت وفاءاً لشهداء الحزب والشعب.

كلمة عوائل الشهداء ألقاها الأستاذ طارق توماس الذي تطرق إلى إستشهاد أخويه طلال وخيري البطلين ومساهمة عائلة توماس في نضال وكفاح الحزب.

وقدم كلمة منظمة الحزب في السويد الرفيق نجم خطاوي الذي حيا الحاضرين بإسم المنظمة (نحتفل في شباط من كل عام بيوم الشهيد الشيوعي، اليوم الذي أعدم فيه قادة حزبنا الشيوعي العراقي الأماجد، حيث أقدم النظام الملكي الرجعي يوم ١٤-١٥ شباط ١٩٤٩ على تنفيذ حكم الإعدام بحق مؤسس وقائد الحزب الرفيق الخالد "فهد"، والرفيقين البطلين "حازم"، "وصارم"، لا لذنب إرتكبوه إلا لدفاعهم عن المصالح المشروعة للشعب العراقي  في السيادة الوطنية والإستقلال وتحقيق الديمقراطية، والذود عن مصالح الكادحين وحقهم في الحياة الحرة والعيش الكريم. )

وأشار: (..إن عملاً كبيراً ينتظرنا نحن الشيوعيين والديمقراطيين والوطنيين في أن يكون لتحالفنا في "سائرون" دور مؤثر في البرلمان القادم ويكون أحد روافع عملنا المهمة من أجل دولة المواطنة، دولة القانون والمؤسسات وإستقلالية القضاء والتصدي الفاعل  للفاسدين وقوى الإرهاب، وأن ينعم  شعبنا بالحرية والحياة الكريمة....)

 كلمة الحزب الشيوعي الكوردستاني باللغة الكردية ألقاها الرفيق عارف تزدري (..إن واجبنا الأساسي الآن يكمن في الحفاظ على كيان الإقليم ودمقرطة النظام السياسي من أجل العدالة الإجتماعية وسيادة القانون وذلك من خلال الوقوف بوجه السياسية الإقتصادية المتبعة من قبل السلطة الحاكمة في كوردستان والتي تعتمد على مقدرات الإقليم ونهب ثرواته وسيطرة مصالح المرتزقة والمتملقين إلى الحكم، مما خلق الأزمات السياسية والإجتماعية والإقتصادية في الإقليم)

وأكد على أن برنامجنا الإنتخابي ينطلق من أجل إنجاح القوى التي تدعم الإقتصاد المنتج والمتنوع كي لا تكون حكومة الإقليم القادمة نسخة من الحكومات الفاشلة التي سيطرت على الإقليم خلال ٢٦ عاماً  الماضية التي تمثلت في إحتكار السلطة والإقتصاد التي تسببت في أزمات متتالية، وخلقت طبقة إنتهازية متمتلقة  تمتلك المليارات من الدولارات، تقابلها في الجانب الآخر جموع من الجياع والفقراء والمهمشين. نريد حكومة همها خدمة المواطن وتقديم الخدمات، وتقترب بذلك من الآمال والأهداف التي ناضل شهداءنا الأبرار من أجلها.

وألقى الرفيق حازم القوشي كلمة رابطة الأنصار الديمقراطيين في ستوكهولم وشمال السويد (.. لقد قدم الشيوعيون خلال مسيرتهم الكفاحية قوافل من الشهداء الخالدين في سوح ومعتركات النضال، ليس حباً بالموت، بل لأنهم يعشقون الحياة الكريمة دون ذل أو خنوع للطغاة، ولأنهم تقدموا الصفوف غير هيابين بالموت من أجل مصالح الشعب والوطن).

وقرأت البرقيات من الأحزاب ومنظمات المجتمع المدني بين الفقرات.

وقدم سلام نجم الدين ماكو أغنية كردية تمجد شهداء الحزب الشيوعي.

وعرض فلم مصور للشهداء من إعداد د. كريم حيدر.

وقرأت نرمين نجم الدين شعر كردي لتمجيد الشهداء.

وكانت الفقرة الأخيرة تقديم مشهد مسرحي من تقديم غرقة ينابيع وبعنوان "حجام البريسم" وهي من قصيدة للشاعر مظفر النواب، إعداد: الشاعر إسماعيل محمد إسماعيل، إختيار الموسيقى: أصيل المندوي،تنفيذ الموسيقى: روزا حيدر، الإدارة المسرحية: صلاح الصكر، تمثيل وإخراج: الفنان سلام الصكر.

البرقيات الواصلة للإحتفاء:

الشيوعيون السوريون في السويد، لجنة التنسيق بين الأحزاب الكوردستانية "هاوكاري"، محلية الحزب الديمقراطي الكردستاني في السويد، الإتحاد الوطني الكردستاني لجنة السويد، المؤتمر الوطني الكردستاني، الحزب الإشتراكي الكوردستاني في تركيا، كومه له ى شورشكيري كوردستان إيران، تنسيقية التيار الديموقراطي في ستوكهولم، الإتحاد الديمقراطي الكردي الفيلي، حركة التغيير الكردستانية (كوران)، محلية الحركة الديمقراطية الآشورية في السويد، محلية حزب بيت نهرين اليمقراطي في السويد، المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري، إتحاد الجمعيات المندائية في المهجر، إتحاد الكتاب العراقيين في السويد.

رابطة المرأة العراقية في السويد، جمعية المرأة العراقية في ستوكهولم، الجمعية المندائية في ستوكهولم ، نادي ١٤ تموز الديمقراطي في ستوكهولم، منتدى الحوار الثقافي في ستوكهولم، الرابطة المندائية للثقافة والفنون/فرع السويد، جمعية المرأة المندائية في ستوكهولم، الحركة النقابية الديمقراطية العراقية في ستوكهولم، جمعية زيوا في سودرتيليا، فرقة مسرح الصداقة في ستوكهولم، لجنة اللاجئين العراقيين في ستوكهولم.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل