مجتمع مدني

الجمعة.. الشباب المدني يعقد مؤتمره الثاني في بغداد

انتصار الميالي
أكدت اللجنة التحضيرية لمؤتمر الشباب المدني الثاني، يوم أمس، استكمال كافة الاستعداد لانعقاد المؤتمر صباح يوم غد الجمعية في فندق بغداد بشارع السعدون وسط العاصمة.
وقال أعضاء اللجنة التحضيرية، في تصريحات لـ"طريق الشعب" إن مؤتمر الشباب الثاني ينعقد تحت شعار (الشباب من اجل الإصلاح والتغيير)، مؤكدين أن المؤتمر سيناقش ورقة عمل أعدتها اللجنة التحضيرية، وتتضمن محاور سياسية واجتماعية واقتصادية، تهم واقع الشباب وردوهم في السياسة والمجتمع.
وقال عضو اللجنة التحضيرية، الناشط طلعت كريم غالي، إن شباب ناشطين في مختلف المجالات ساهموا في التهيئة والتحضير للمؤتمر الشبابي الثاني، واستكمالا لجهود المؤتمر الأول، الذي انعقد العام الماضي.
وأضاف إن مهمة المؤتمر تتحدد بالبحث عن كيفية دفع الشباب ليلعبوا دورا أكبر في المساهمة بإدارة البلاد، وبناء الاستقرار والسلام.
وختم قائلاً: يتجدد اليوم العزم في استمرار توحيد صفوف الشباب المدنيين الطامحين إلى التغير، وندعو كافة الشباب من الناشطين المدنيين ومن يسعون للتغيير إلى دعم المؤتمر في إيصال صوت الشباب لنيل ابسط حقوقهم الإنسانية المشروعة. من جانب آخر دعا الناشط مشرق الفريجي عضو اللجنة التحضيرية إلى ضرورة المساهمة في أعمال المؤتمر المذكور، ومناقشة محاوره، مؤكدا إن المؤتمر سيحمل رسالة شبابية تعمل على متابعة ومواصلة لما خرجت به مؤتمراتنا المدنية السابقة.
إلى ذلك، قالت منال جبار الناشطة في اللجنة التحضيرية للمؤتمر، لـ"طريق الشعب"، ان "اللقاءات التحضيرية التي تم تنظيمها، خلال الشهرين الماضيين، مع مجاميع شبابية من مختلف مناطق بغداد، ساهمت في مد جسور للتواصل مع شراح واسعة من الشباب الساعي للتغيير، والطامح لبناء الدولة المدنية"، مبينة ان "اللجنة التحضيرية للمؤتمر سعت الى اشراك أكبر قدر ممكن من الشباب، في الحوارات والنقاشات الخاصة بورقة العمل المطروحة للنقاش في المؤتمر".
وبينت الناشطة منال، ان "المؤتمر بنسخته الثانية هذا العام يعالج جملة من القضايا الاجتماعية التي تمس الشباب وترتبط بمصيرهم بشكل مباشر، فبالإضافة الى نقاش حركة الاحتجاجات السلمية ودورها في رسم مستقبل أفضل للشباب الذين ينخرطون فيها بشكل واسع، يناقش المؤتمر ايضاً قضايا الحركة الاقتصادية في العراق واسباب البطالة التي تعيق الكثير من الشباب عن تحقيق احلامهم، ضمن طموح اللجنة التنظيمية للمؤتمر للخروج بتوصيات عملية تضع حلولا جادة لمشاكل الشباب وهمومهم".
وأشارت عضو اللجنة التحضيرية، الى ان "المؤتمر غير مدعوم من اي جهة وسيتم تنظيمه بجهود تطوعية خالصة من نشطاء ومبادرات شبابية مختلفة".

مجتمع مدني