مجتمع مدني

نقابة المعلمين في البصرة تهدد بإضراب مفتوح

طريق الشعب
دعت نقابة المعلمين في البصرة، المعلمين والمدرسين في جميع مدارس المحافظة الى اضراب مفتوح عن العمل اعتباراً من الثلاثاء المقبل، ما لم تصرف رواتبهم في موعدها المقرر يوم الاثنين المقبل.
وذكرت النقابة في بيان، اطلعت عليه "طريق الشعب"، إن "اجتماعاً لكل أعضاء الفرع ورؤساء القطاعات في المحافظة تم خلاله التأكيد على أن يتم صرف رواتب المدرسين والمعلمين في موعدها المحدد يوم الاثنين المقبل الموافق (25 كانون الأول 2017)"، مبينة أن "في حالة عدم صرف الرواتب في الموعد المحدد ندعو الزملاء الى الاستعداد التام والتضامن والتكاتف، وسيكون يوم الثلاثاء (26 كانون الأول 2017) يوماً مشهوداً عبر تعليق الدوام الرسمي في كافة مدارس المحافظة، ويبقى مفتوحاً لحين صرف الرواتب".
ولفتت النقابة ضمن بيانها الى أن "المسؤولين في الحكومتين المحلية والمركزية نطالبهم بالوقوف والتضامن مع مطالبنا والعمل على تحقيقها قبل الموعد المحدد لتعليق الدوام الرسمي في المدارس".
ويواجه قطاع التربية في البصرة تحديات ومشاكل عديدة معظمها ناجمة عن ضعف التخصيصات المالية والوهن الإداري، ومنها مشكلة نقص المباني المدرسية، حيث تحتاج المحافظة بحسب تقديرات رسمية الى بناء اكثر من 600 مدرسة جديدة، وحالياً توجد أكثر بقليل من 1000 بناية مدرسية تشغلها أكثر من 1700 مدرسة، وبسبب ذلك النقص نشأت خلال الأعوام الماضية ظاهرة تناوب أكثر من مدرسة على الدوام في بناية واحدة.

مجتمع مدني