مجتمع مدني

رافضو "خصخصة الكهرباء" يجبرون إدارة ذي قار على إيقافها ومقاضاة الوزارة.. وواسط تقرر التريث في تنفيذ المشروع

طريق الشعب
صوت مجلس محافظة ذي قار، امس الأحد، على إيقاف عمل الشركة المسؤولة عن خصخصة الكهرباء في المحافظة، مقررا مقاضاة الوزارة بهذا الشأن.
في غضون ذلك، تظاهرة المئات من اهالي قضاء العزيزية في محافظة واسط للمرة الثانية رافضين تطبيق مشروع الخصخصة ، فيما اوعز محافظ واسط، الى ضرورة التريث في تطبيق ذلك في المحافظة.
يذكر ان الحزب الشيوعي العراقي، وقد حذر منذ ثلاث سنوات من انتهاج "الخصخصة" في حل ازمة الطاقة الكهربائية، مؤكدا ضرورة ابقاء هذا القطاع الحيوي تحت إدارة الدولة وعدم تحميل المواطنين اعباء اضافية.
ايقاف مشروع الخصخصة
قال مجلس محافظة ذي قار، في بيان مقتضب، اطلعت عليه "طريق الشعب"، إنه صوت "بالإجماع على إيقاف عمل شركة هملايا المسؤولة عن الخصخصة بالمحافظة".
وكان محافظ ذي قار يحيى الناصري قد شدد، السبت، على ضرورة "التزام" المتظاهرين ضد خصخصة الكهرباء بسلمية تظاهراتهم، وفيما دعا الحكومة المركزية ووزارة الكهرباء الى إعادة النظر في اسعار الوحدات الكهربائية "فورا"، فيما طالب مجلس المحافظة "باتخاذ قرارات تسهم في منع تطبيق العقد" بصورته الحالية.
وكان متظاهرون غاضبون احتجاجا على خصخصة الكهرباء قد اقتحموا، عصر الجمعة، منزل محافظ ذي قار يحيى الناصري، فيما تعرض عدد منهم الى اصابات اثر سقوط جدار اسمنتي.
وشهدت محافظة ذي قار خلال الاشهر الماضية، العديد من التظاهرات المنددة بتنفيذ مشروع الخصخصة في المحافظة.
مقاضاة وزارة الكهرباء
من جهته، قال عضو مجلس محافظة ذي قار، حسن الوائلي، في تصريح صحفي، إن"المجلس قرر رفع شكوى قضائية ضد وزارة الكهرباء لمخالفتها المادة 114 من الدستور العراقي"، لافتا الى ان "الجلسة ناقشت مطالب المتظاهرين، وابرزها مفاتحة مجلس الوزراء لإلغاء الديون المترتبة على المواطنين بسبب وقوع المحافظة تحت خط الفقر". واشار الى ان "ابرز قرارات الجلسة الطارئة، تمثل بالزام المحافظ، يحيى الناصري، بطرد شركة الاستثمار لخصخصة الكهرباء من ذي قار فورا ومن اليوم، الى حين البت بالقضية التي سترفع ضد الوزارة".
اعفاء مدير كهرباء ذي قار
الى ذلك، نقلت وكالة محلية، عن مصدر في مديرية توزيع كهرباء ذي قار، قوله، ان "المديرية العامة لتوزيع كهرباء الجنوب ومقرها البصرة اعفت المهندس ظافر حميد خلف من منصبه كمدير لتوزيع كهرباء ذي قار وقامت بنقله الى الشطرة". واضاف، ان " المديرية عينت محمد فيصل الشريفي مديراً عاماً مكان المعفى من منصبه". عقب التظاهرات التي شهدتها المحافظة ضد خصخصة الكهرباء.
تظاهرة في العزيزية
وفي واسط، قال مراسل "طريق الشعب"، شاكر كاظم الناهي، ان المئات من اهالي قضاء العزيزية في محافظة واسط، تظاهروا للمرة الثانية، مساء السبت، رافضين مشروع خصخصة الكهرباء. وانطلقت التظاهرة من امام اعدادية زراعة العزيزية متجهين الى قائممقامية العزيزية لتواجد كادر شركة الخصخصة حيث جابت التظاهرة شوارع المدينة وتلقت ترحيبا واسعا من قبل الاهالي حيث انظم اليها جمع كبير من الطلبة والشباب والكسبة وكافة ابناء المدينة، معربين عن سخطهم من تجاهلهم من قبل المسؤولين في الحكومة المحلية وأكدوا أن لا عودة لكادر شركة الخصخصة.
وشهدت التظاهرة شعارات "كلا كلا للخصخصة، اين الخدمات .. اين محاسبة سراق المال العام ..سلمية سلمية"، وسط حماية امنية مشددة.
واثناء وصول المتظاهرين الى بناية قائممقامية قضاء العزيزية، كان القائممقام، وعدد من اعضاء مجلس محافظة واسط، متجمعين لاستقبال المتظاهرين، حيث خاطبهم الناشط المدني علي خالد الشمري، بالقول "اين انتم من محاسبة الفاسدين. اين انتم من الخدمات. اين انتم من البطالة وفرص التعيين للخريجين؟".
وابدى المسؤولون، تضامنهم الكامل مع المتظاهرين، متعهدين بعدم استقبال المستثمر، موقعين على وثيقة بينهم وبين اللجنة التنسيقية من الشباب والوجهاء حول عدم تطبيق مشروع الخصخصة في القضاء، واكمال المشاريع الخدمية المتوقفة في المدينة وتلبية مطالبهم بالكامل وانتهت التظاهرة السلمية الساعة الرابعة مساء بدون حادث.
تريث في تطبيق الخصخصة
من جهته، قال محافظ واسط ، محمود ملا طلال، في تصريح صحفي، إنه "من موقع مسؤوليتي وواجبي تجاه المواطنين عملت بما أملاه علي ضميري فقابلت رئيس مجلس الوزراء وسلمته مطالعة بيده فيها أعداد التظاهرات الرافضة للخصخصة بالمحافظة ومواقعها وبياناتها واقترحت عليه عدة حلول وأوعز رئيس الوزراء للمداولة بها".
وأضاف أنه "وعلى ضوء ذلك وجهنا مديرية كهرباء واسط للتريث في التعامل مع الشركة المنفذة الى حين بيان اجراءات رئيس مجلس الوزراء".

مجتمع مدني