مجتمع مدني

رابطة المرأة العراقية تنعى الرائدة السودانية والقائدة النسائية فاطمة أحمد إبراهيم

بمزيد من الحزن والأسى تلقينا نبأ وفاة القيادية والرائدة والمناضلة فاطمة احمد أبراهيم وهي أحدى ابرز الأسماء اللامعة في تاريخ الحركة النسوية السودانية ، والتي تعتبر أول امرأة سودانية تنتخب كعضو برلمان في الشرق الأوسط في أيار 1965م ، ومن الدفعة الأولى التي قادت أول إضراب عرفته مدارس البنات في السودان وتعد من أبرز القيادات في الإتحاد النسائي والتي عملت به منذ تأسيسه وظلت عضواً قيادياً به وتولت رئاسته عام 1956 كما اشتركت في تكوين هيئة نساء السودان أبان الحكم العسكري عام 1962م وكانت عضواً في اللجنة الأولى للهيئة، كما أسست مجلة صوت المرأة التي جعلت من صوت المرأة منبراً فكرياُ معادياً للحكم العسكري ولعبت دوراً كبيراً في ثورة أكتوبر 1964م وكانت عضواً في جبهة الهيئات كذلك هي أول سودانية تدخل الجهاز التشريعي بالبلاد , حيث فازت في دوائر الخريجين في انتخابات 1956م تفرغت للعمل النسائي وبذلت الكثير في سبيل المرأة السودانية في النضال السري والعلني. اختيرت رئيسة للإتحاد النسائي الديمقراطي العالمي عام 1991م , وكانت هذه أول مرة تنتخب فيها امرأة من العالم العربي والإفريقي في العالم الثالث كرئيسة له حصلت علي جائزة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان عام 1993م ومنحت الدكتوراه الفخرية من جامعة كاليفورنيا لجهودها في قضايا النساء والأطفال ، لديها رصيد من المؤلفات من أبرزها ( المرأة العربية وصور التغيير الاجتماعي - حول قضايا الأحوال الشخصية - قضايا المرأة العاملة السودانية ).
وإذ ننعى شخصية القيادية النسوية فاطمة احمد نكون قد فقدنا برحيلها علماً من أعلام الحركة النسوية العربية، نتقدم بأحر التعازي وشديد المواساة لنساء السودان والمنطقة العربية والعالم وللحركة الديمقراطية.
رابطة المرأة العراقية
بغداد
12 آب 2017

مجتمع مدني