مجتمع مدني

الحرية للزميل عبدالله لطيف وزملائه المختطفين

أقدمت مجموعة مسلحة مجهولة الهوية بعد منتصف ليلة أمس الاحد، على اختطاف 7 شبان، طلبة وناشطين، من مكان سكناهم في البتاوين ببغداد، بينهم الزميل عبدالله لطيف أحد كوادر جريدة "طريق الشعب".
وبحسب شهود عيان، فان الخاطفين كانوا يستقلون 3 سيارات رباعية الدفع مظللة الزجاج ومن دون لوحات مرورية، ويرتدون ملابس مدنية، ويحملون اسلحة رشاشة.
وقام الخاطفون في حدود الساعة الواحدة والنصف من صباح اليوم (8 ايار 2017)، باقتحام الشقة التي يسكنها الشبان السبعة، الواقعة في منطقة البتاويين، فوق مطبعة الميزان، واقتادوهم إلى جهة مجهولة.
إن أسرة تحرير جريدة "طريق الشعب" إذ تدين جريمة خطف هؤلاء الشباب وجلهم من الطلبة والناشطين المعروفين، فإنها تؤكد متابعتها القضية مع الجهات الرسمية حتى التأكد من سلامة الزميل عبدالله لطيف وزملائه الشباب.
وتحمل الجريدة وزارة الداخلية وقيادة عمليات بغداد، مسؤولية سلامة المختطفين السبعة، وتطالبهما بالإسراع في الكشف عن مصيرهم وتحريرهم وتقديم الجناة إلى العدالة.
هيئة تحرير "طريق الشعب"
8/5/2017

مجتمع مدني