مجتمع مدني

(العراق مسؤوليتنا جميعا) ورشة من منظمة تموز للتنمية الاجتماعية

اقامت منظمة تموز للتنمية الاجتماعية بالتعاون مع مؤسسة فريدريش ايبرت ورشة تدريبية بعنوان (المسؤولية الاجتماعية) ضمن برنامج القادة الشباب لسنة2017 وذلك على مدى يومي 28و29 نيسان 2017 في النجف الاشرف .
افتتحت الورشة بترحيب الزميلة فيان الشيخ علي رئيسة منظمة تموز بالمشاركين والمدربين معبرة عن سعادتها بعقد هذه الورشة في مدينة النجف الأشرف.
وبعد وضح الزميل ايفان كريم منسق برنامج القادة الشباب اهداف الورشة واهم محاورها وآليات عمل اليومين تم تقسيم الشباب الى مجموعتي تدريب لكل مجموعة مدرب ، قام بتدريب احدها الدكتور تحسين العطار والثانية المدرب ياس العردواي ومن ثم يتبادلوا التدريب والمجاميع في اليوم الثاني وهي آلية اعتدمتها منظمة تموز في تدريب القادة الشباب لغرض الاستفادة الاكبر من مواضيع التدريب والتفاعل معها بشكل جيد .
تناولت مواضيع التدريب المسؤولية الاجتماعية من خلال التعريف بها وباهميتها للمجتمع والبلد من ناحية وباهميتها للشباب الناشط في قيادة المبادرات المجتمعية من ناحية أخرى، وذلك من خلال عنصريها المشاركة المجتمعية والمساءلة الاجتماعية بإعتبارها مبدأ اساسي من مباديء الديمقراطية والذي يقضي بحق المواطن في مساءلة المسؤول . والتعرف على المساءلة المجتمعية وآلياتها وماهو دور المؤسسات الحكومية والخدمات التي يجب ان تقدم للمواطنين، والعوامل الاساسية في تحقيق المساءلة ووحدات بناءها، و كيفية تحقيق التقييم المجتمعي ، كما تضمن برنامج التدريب موضوعات الحوكمة والحكم الرشيد ، والفساد وتأثيراته الاجتماعية والرصد كأحد أبرز آليات المساءلة ، واخيرا اهمية الاعلام والتشبيك بين المنظمات والناشطين لتحقيق الرصد والمساءلة الاجتماعية وتعزيز مسؤولية الفرد تجاه مجتمعه من خلال التدريب على المشاركة المجتمعية والعنصر الثاني في المسؤولية الاجتماعية والتي تعني مشاركة الفرد في تحمل المسؤولية والمساهمة بتنفيذ اعمال مجتمعية تخدم الصالح العام وتساهم بتوفير خدمات مباشرة لفئات مجتمعية وهذا ماتبدع به المبادرات الشبابية والمدنية في كثير من الأحيان .
تضمن برنامج التدريب الكثير من الانشطة والتمارين العملية كأدوات فاعلة في توصيل المعلومة والتفاعل معها وتشجيع الحوار والمناقشة حول المواضيع السياسية والاجتماعية والتي تساعد في تحقيق هدف التدريب و بناء القدرات وتطوير قابليات الشباب في موضوع المشاركة والمساءلة المجتمعية بما يعزز من نشاطهم ومبادراتهم الشبابية ، لكي يكونوا قادة شباب مؤهلين للانخراط والقيادة في العمل الطوعي والمدني والسياسي مستقبلا ، بعد تزويدهم بالمعارف الاساسية والعملية وتمكينهم لنقلها عبر التوعية والتدريب الى شباب آخرين.
بعد يومين من التدريب المكثف اختتمت الورشة التي حظيت برضا المشاركين الشباب ومدربيهم و بكلمات شكر واعتزاز منهم بالمنظمين الذين شكروا بدورهم المشاركين على المواظبة والالتزام وشكروا المدربين على حُسن الأداء كما شكروا الشباب المتطوعين من خريجي القادة الشباب على جهودهم في انجاح التدريب .
من مميزات هذه الورشة هو اجتماع شباب من عموم المحافظات العراقية بمختلف انتمائاتهم وتعرفهم عن قرب لثقافة وخصوصية مدينة النجف الأشرف حيث كانت بمثابة الزيارة الأولى للنجف من قبل الكثير من الشباب لاسيما شباب أقليم كوردستان الذين حرصوا على زيارة ضريح الأمام على (ع.س) ومسجد الكوفة و مقبرة وادي السلام والتعرف على مدينة النجف وكانت بحسب ما وصفوها تجربة ناجحة ومهمة . كما تميزت الورشة بمساعدة واستقبال مبهر من قبل مشاركي القادة الشباب من مدينة النجف سواء من خريجي السنة الماضية او المشاركين في هذه السنة الذين عملوا بكل إخلاص لإجل إنجاح الورشة ومرافقة زملاؤهم من بقية المحافظات وتسهيل إقامتهم .
من الجدير بالذكر ان هذه الورشة التدريبية هي الثالثة من أصل ثمان ورش في برنامج القادة الشباب لسنة 2017 وهو مشروع تنفذه منظمة تموز للتنمية الاجتماعية بالتعاون مع مؤسسة فريدريش ايبرت للسنة الثانية، يشارك فيه 40 شابة وشاب من عموم العراق والهدف منه هو الاستثمار في مجال بناء قدرات الشباب ورفع الوعي في ظل التغييرات في العالم العربي، وكذلك تعزيز التشبيك والتواصل بين الشباب المشاركين من مختلف المحافظات استعدادا للانخراط في السياسة والمجتمع المدني. لاسيما بعد النجاح الذي حققه البرنامج في دورته الاولى لسنة 2015-2016 حيث شارك فيه مجموعة من الشباب الناشطين من عموم العراق اصبح لهم اليوم حضور مدني أكثر فاعلية .
المكتب الاعلامي
لمنظمة تموز للتنمية الاجتماعية
3 آيار 2017

مجتمع مدني