/
/
/

تعرض مقر الحزب الشيوعي العراقي في ساحة الاندلس في بغداد يوم أمس لاعتداء آثم بعبوات ناسفة. اننا المنظمات الموقعة ادناه في المملكة المتحدة ندين اشد الإدانة هذا العمل الاجرامي الذي يمثل استهانة فاضحة بالقانون وبحياة المواطنين والنشطاء السياسيين.

لا شك لدينا ان هذا الاعتداء مرتبط بفاعلية الحزب الشيوعي العراقي باعتباره فصيلا أساسيا في التيار المدني والقوى المدنية الديمقراطية وخصوصا فيما يتعلق بدوره في الانتخابات العامة التي جرت في 12 أيار الجاري والتي شهدت تراجع وانكفاء كبير لقوى المحاصصة والفساد. هذا التراجع الذي من اهم تجلياته السقوط المدوي لرموز مفلسة طالما تشبثت بالسلطة باستخدام الترويج والشحن الطائفي والاثني مستندة على وحامية لمنظومة الفساد المستشري في جهاز الدولة والمشهد السياسي.

وكذلك لا شك لدينا ان أساليب الترهيب والتهديد لن تثني الشيوعيين العراقيين عن نهجهم وعملهم الدؤوب لإنهاء نظام المحاصصة الكريه ومحاربة الفساد ومن اجل تأسيس الدولة المدنية الديمقراطية فعهدنا بهم مناضلون اشداء وشجعان ولن تثمر معهم مثل هذه الأساليب الدنيئة.

نتضامن مع الحزب الشيوعي العراقي ومع كل النشطاء المدنيين والديمقراطيين الذين يتعرضون للتهديد والخطف والتغييب ونطالب الحكومة العراقية بتحمل مسؤولياتها في حفظ الامن  وسيادة القانون وسلامة النشطاء السياسيين بمختلف اتجاهاتهم وقناعاتهم.

تنسيقية التيار الديمقراطي العراقي في المملكة المتحدة

منظمة الحزب الشيوعي العراقي في بريطانيا

رابطة الانصار البيشمركة في المملكة المتحدة

لندن 27-05-2018

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل