/
/

طريق الشعب
تشهد العديد من المحافظات في الجنوب والوسط، تظاهرات ليلية، احتجاجا على عدم استقرار التيار الكهرباء، وزيادة ساعات القطع في ظل ارتفاع درجات الحرارة، وفيما هدد المتظاهرون بالتصعيد، شجب الحزب الشيوعي العراقي، اعتقال القوى الأمنية عددا من المتظاهرين في كربلاء، وطالب الحكومة المحلية، والجهات الأمنية، بإطلاق سراح المواطنين المعتقلين على خلفية التظاهرات.
البصرة: غضب شعبي

نظم عشرات المواطنين، مساء الجمعة، تظاهرة في منطقة البراضعية القريبة من مركز مدينة البصرة احتجاجاً على سوء الخدمات، مطالبين بتوفير الخدمات من كهرباء وماء صالح للشرب وتبليط الشوارع وتنفيذ مشروع المجاري الرئيسي.
واقدم المتظاهرون على اضرام النار في اطارات سيارات وقطعوا بها أحد الشوارع تعبيرا عن غضبهم.

ذي قار: تهديد بالتصعيد

وفي قضاء الشطرة، التابع لمحافظة ذي قار، احتشدت مجموعة من المتظاهرين وسط المدينة احتجاجاً على انقطاع التيار الكهربائي ولساعات طويلة .
حيث ردد المتظاهرون هتافات طالبوا فيها بمحاسبة الجهات الحكومية المتسببة في انقطاع التيار الكهربائي باستمرار عن مدينتهم ومنذ عدة ايام ايضا توعد المتظاهرون بتكرار التظاهر والتصعيد في حاله عدم الاستجابة الى مطالب المتظاهرين .

المثنى: رفض الخصخصة

وفي السماوة، خرج العشرات من الاهالي السماوة مساء الجمعة في تظاهرة وسط السماوة، بعد الإفطار لرفض مشروع خصخصة الكهرباء وانقطاعها المستمر في المحافظة.
وقال عدد من المشتركين في التظاهرة ان الانقطاعات وخاصة في شهر رمضان اخذت بالتزايد وتتجاوز على حصة المواطنين وخاصة في المناطق الفقيرة .
واضافوا ان القطع أصبح غير مبرمج واخذت مديرية توزيع الكهرباء تتجاوز على حصة بعض المناطق على حساب مناطق أخرى مشمولة بالخصخصة مما أدى الى خروج أهالي السماوة في تظاهرة لرفضهم مشروع استثمار الكهرباء وجباية اجورها وتردي تجهيز الطاقة في عموم محافظة المثنى.
واسط: تظاهرة حاشدة

وفي واسط، خرج العشرات من ابناء مدينة الكوت في محافظة واسط، مساء الجمعة، في تظاهرة حاشدة في ساحة تموز، وسط المدينة، احتجاجا على تردي واقع الكهرباء وانقطاعها شبه المستمر في المدينة، رافضين مشروع الخصخصة.
ورفع المتظاهرون شعار "سلمية سلمية كلهم حرامية" وعند حضور النائب محافظ واسط رشيد البديري قدم المتظاهرون طلباتهم ووعدهم بتحسين الكهرباء وفي الوقت نفسه.
وهدد المتظاهرون بالاستمرار في تظاهراتهم في حال عدم تحسين واقع الطاقة، فيما طوقت قوة امنية مكان التظاهرة تحسبا لاي طارئ.

النجف: استمرار في التظاهر

وفي النجف، تظاهر المئات من جماهير النجف مساء الجمعة، في ساحة ثورة العشرين وسط النجف، بدعوة من تنسيقيات الحراك المدني، مطالبين بتوفير الكهرباء، مرددين هتافات (شلع قلع كلهم حرامية).
ورفعت لافتات (انقطاع التيار الكهربائي دليل على فسادكم) و(اين ضاعت اموال الكهرباء) بعدها توجه المتظاهرون الى مجلس المحافظة.
كربلاء: وقفة احتجاجية

وفي كربلاء، نظم الاهالي وقفة احتجاجية في ساحة التربية، الاربعاء، محتجين على استمرار انقطاع التيار الكهربائي والتذبذب الحاصل في عدد ساعات التجهيز للمناطق والاحياء.
ورفع المتظاهرون شعارات تطالب بإعادة برمجة ساعات التجهيز الى سابق عهدها، منبهين الى ان بعض الاحياء قطع عنها التجهيز ما عدا ساعتين في اليوم، كما طالبوا المسؤولين عن قطاع الكهرباء بالقيام بواجبهم في خدمة المواطن، وتوضيح الاسباب التي ادت الى حصول الازمة الاخيرة في التجهيز، داعين الى محاسبة المسؤولين عن الخلل الحاصل في المنظومة.
واقتحم متظاهرون غاضبون في كربلاء، مساء الاربعاء، مبنى مجلس محافظة كربلاء إحتجاجاً على انقطاع التيار الكهربائي. وطالب المتظاهرون مجلس النواب بمحاسبة الفاسدين وخاصة في ملف الكهرباء والهدر فيها.
واعتقلت القوات الامنية عددا من المتظاهرين، قالت انهم تسببوا في اعمال شغب خلال التظاهرات التي انطلقت مساء الاربعاء احتجاجا على تردي واقع الكهرباء بالمحافظة.

شجب اعتقال متظاهرين

وفي هذا السياق، طالبت اللجنة المحلية للحزب الشيوعي العراقي في كربلاء، في بيان، الحكومة المحلية والجهات الأمنية بـ "إطلاق سراح المواطنين الذين تم اعتقالهم على خلفية التظاهرة، وهم يعلمون جيداً أن المتظاهرين لا يهدفون الى أعمال الشغب، أو إحداث البلبلة، إنما كانوا يمارسون حقاً كفله الدستور". وأضاف البيان "نشجب ما قامت به القوى الأمنية من ممارسات عند تعاملها مع المتظاهرين، حيث تم استخدام القوى المفرطة معهم".
ودعت اللجنة المحلية للحزب “جماهير الشعب المطالبين بحقوقهم في العيش الكريم، الى عدم المساس بالممتلكات العامة، وعدم التجاوز على المؤسسات الرسمية لتفويت الفرصة على بعض المندسين الذين يريدون حرف التظاهرات عن سمتها الحقيقية السلمية”.

تنزیل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل