/
/
/

طريق الشعب
تظاهر مئات المعلمين والمدرسين، امس الاثنين، وسط بغداد، مطالبين بإلغاء الاستقطاعات من الرواتب ومنح العلاوات والترفيعات لموظفي التربية، وفيما اقتحم المتظاهرون مدخل وزارة المالية احتجاجا على تجاهلهم، اعلنت نقابة المعلمين، انها اتفقت مع وزير المالية، على تشكيل لجنتين للاستجابة الى مطالب اعضائها، وخلال مدة 10 ايام، وبخلافه ستتخذ مواقف شديدة.
ورفع المتظاهرون، لافتات كتب عليها "ارفعوا حصاركم الظالم عن العلاوات والترفيعات" و"العلاوات الترفيعات استحقاق قانوني لا يمكن التنازل عنه".
واقتحم المتظاهرون، مدخل الوزارة، بعد ساعتين من تظاهرهم امام الوزارة، وبسبب عدم خروج أي مسؤول من الوزارة للتفاوض معهم او معرفة مطالبهم.

تجاهل المطالب

وقال احمد جسام صالح، الامين المالي العام لنقابة المعلمين، لـ"طريق الشعب"، "تظاهر (امس) الاف من المعلمين من جميع محافظات العراق، امام مبنى وزارة المالية"، مشيرا "هذه التظاهرة كانت قد انطلقت قبل شهر، اذ ان بدايتها كانت بتقديم طلب الى وزارة المالية، وعملنا على اخذ قرار مركزي من نقابة المعلمين، ينص في حالة عدم تنفيذ مطالب المعلمين سنخرج في تظاهرة امام وزارة المالية، ولكن وزارة المالية لم تستجب الى مطالبنا لذلك عملنا على الخروج في تظاهرة امام مقرها".

اقتحام بوابة الوزارة

واضاف صالح، "التظاهرة كانت في بداية الامر، امام بوابة الدخول التابعة لوزارة المالية، وكانت لنا كلمة خارج الوزارة وتم طرح مطالبنا، وطلبنا من الوزارة ان يخرج لنا الوزير او من يمثله لاستلام مطالبنا، ولكن لم يستجيبوا، مما دفع المتظاهرين الى اقتحام الوزارة الى ان وصلنا الى مدخل الوزارة الرئيس، ثم جاء تبليغ الى المتظاهرين بأن يخرج 10 من المتظاهرين للتفاوض مع وزير المالية".

تشكيل لجان

واردف "بالفعل تم نقاش مطول استمر اكثر من ساعة ونصف، ووعد الوزير بالاستجابة لجميع مطالبنا المتعلقة بالوزارة، لان هناك مطالب تخص تشريعات برلمانية او من مجلس الوزراء"، مستطردا "على اثر هذه المقابلة مع الوزير تم تشكيل لجنتين من اجل دراسة هذا الموضوع، الاولى برئاسة وكيل الوزير واعضاء من نقابة المعلمين والاخرى لجنة قانونية تابعة لوزارة المالية اضافة الى اشراك جهات اخرى برلمانية في هذا الخصوص".

المطالب المشروعة

وبين الامين المالي العام لنقابة المعلمين، ان "اهم المطالب التي تمت مناقشتها مع الوزير هي التأخير في دفع العلاوات، وان تكون الترفيعات في وقتها المحدد اي ان تكون الترفيعات من تأريخ الاستحقاق وليس من تأريخ صدور الامر، اضافة الى التأخير في توزيع الرواتب"، ماضيا بالقول "الجانب الاخر من المطالب هو موضوع الاستحقاقات التقاعدية التي لم تدفع للمعلم عند تقاعده، اضافة الى وجود اراض تابعة للمعلمين اخذتها وزارة المالية ولم يتم استرجاعها، وهناك اراض هي مخصصة للمعلمين ولكن تم ايقافها، والنقطة الاخرى من المطالب هي تخصيصات التعليم المهني للمالية وطالبنا بإعادتها كمديرية سيادية".
وتابع صالح، "اما المطالب من الناحية القانونية، هي رفع 3,8 في المائة التي تخص الاستقطاعات الضريبية للمعلمين. ووعدونا بتنفيذها بحضور عضو اللجنة المالية هيثم الجبوري".
امهال اللجان 10 ايام

واشار الى "امهلنا اللجنتين التي تم تشكيلهما 10 ايام لتنفيذ المطالب، وبعد انتهاء المدة وفي حالة عدم تنفيذ هذه المطالب، سيكون هناك اجتماع مع الهيئة الادارية المركزية لنقابة المعلمين وايضا المركز المركزي لنقابة المعلمين وبعدها يتم تقرير الخطوات المتخذة".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل