/
/

مفهوم المواطنة Citizenship :

مفهوم المواطنة من المفاهيم التي يدور حولها جدل كبير، لذا يصعب ان نجد لها تعريفا يرضى به كل المختصين في هذا المجال ، وبالتالي يختلف مفهوم المواطنة تبعاً للزاوية التي نتناولها منها ، وتبعاً لهوية من يتحدث عنها ، وتبعا لما يراد بها.

والمواطنة في اللغة العربية منسوبة الى الوطن ، وهو المنزل الذي يقيم فيه الانسان ، والجمع اوطان ، ويقال وطن بالمكان وأوطن به أي اقام وطنه اتخذه وطناً ، واوطن فلان ارض كذا أي اتخذها محلا ومسكنا يقيم فيه ( ابن منظور ، 1994) ، وفي اللغة الانكليزية تأتي المواطنة ترجمة لمصطلح ( Citizenship) ويقصد به غرس السلوك الاجتماعي المرغوب حسب قيم المجتمع ، من اجل ايجاد المواطن الصالح Good Citizen ( الخولي ، 1981) .

وبالرجوع الى الموسوعة العربية العالمية ( 1996 ، ص311) نجد انها تعرف المواطنة بانها " اصطلاح يشير الى الانتماء الى امة او وطن " وفي قاموس علم الاجتماع تم تعريفها على انها مكانة او علاقة اجتماعية تقوم بين فرد طبيعي ومجتمع سياسي . وتعرف دائرة المعارف البريطانية ( Encylopedia Britannica) المواطنة كما وردت عند ( الكواري ، 2001 ، ص118) بأنها " علاقة بين فرد ودولة كما يحددها قانون تلك الدولة ، وبما تتضمنه تلك العلاقة من حقوق وواجبات في تلك الدولة " .

ويعرفها مركز التربية الوطنية ( Center For Civic Education ,1998) بأنها " العضوية في الجماعة السياسية ، واعضاء الجماعة السياسية ومواطنوها وبذلك فالمواطنة هي ايضا العضوية في المجتمع ، والعضوية تتطلب المشاركة القائمة على الفهم الواعي ، والتفاهم ، وقبول الحقوق والمسؤوليات .

مفهوم الوطنية :

تعرف الموسوعة العربية العالمية ( 1996 ، ص110) الوطنية بأنها " تعبير قويم يعني حب الفرد واخلاصه لوطنه الذي يشمل الانتماء الى الارض والناس والعادات والتقاليد والفخر بالتاريخ والتفاني في خدمة الوطن ، ويوحي هذه المصطلح بالتوحد مع الامة " .

كما تعرف بأنها " الشعور الجمعي الذي يربط بين ابناء الجماعة ويملأ قلوبهم بحب الوطن والجماعة ، والاستعداد لبذل اقصى الجهد في سبيل بنائهما ، والاستعداد للموت دفاعا عنهما ( www.albyan.com) .

ابعاد المواطنة :

مفهوم المواطنة له ابعاد متعددة ، تختلف تبعا للزاوية التي يتم تناوله منها ، ومن هذه الابعاد ما يلي :

  • البعد المعرفي / الثقافي : حيث تمثل المعرفة عنصرا جوهرياً في نوعية المواطن الذي تسعى اليه مؤسسات المجتمع ، ولا يعني ذلك بان الأمي ليس مواطنا يتحمل مسؤولياته ويدين بالولاء للوطن ، وانما المعرفة وسيلة تتوفر للمواطن لبناء مهاراته وكفاءاته التي يحتاجها . كما ان التربية الوطنية تنطلق من ثقافة الناس مع الاخذ في الاعتبار الخصوصيات الثقافية للمجتمع ( فريحة ، 2004 ) .
  • البعد المهاراتي : ويقصد به المهارات الفكرية ، مثل : التفكير الناقد ، والتحليل ، وحل المشكلات .. وغيرها ، حيث ان المواطن الذي يتمتع بهكذا مهارات يستطيع تمييز الامور ويكون اكثر عقلانية ومنطقية فيما يقول ويفعل .
  • البعد الاجتماعي : ويقصد بها الكفاءة الاجتماعية في التعايش مع الاخرين والعمل معهم ( العمري ، 2002 ) .
  • البعد الانتمائي : او البعد الوطني ويقصد به غرس انتماء التلاميذ لثقافاتهم ولمجتمعهم ولوطنهم .
  • البعد الديني : او القيمي ، مثل : العدالة والمساواة والتسامح والحرية والشورى ، والديمقراطية .
  • البعد المكاني : وهو الاطار المادي والانساني الذي يعيش فيه المواطن ، أي البيئة المحلية التي يتعلم فيها ويتعامل مع افرادها ، ولا يتحقق ذلك الا من خلال المعارف والمواعظ في غرفة الصف ، بل لا بد من المشاركة التي تحصل في البيئة المحلية والتطوع في العمل البيئي .

اهمية تربية المواطنة واهدافها :

   تأتي اهمية تربية المواطنة من حيث انها عملية متواصلة لتعميق الحس والشعور بالواجب تجاه المجتمع ، وتنمية الشعور بالانتماء للوطن والاعتزاز به ، وغرس حب النظام والاتجاهات الوطنية ، والاخوة والتفاهم والتعاون بين المواطنين ، واحترام النظم والتعليمات ، وتعريف الناشئة بمؤسسات بلدهم ، ومنظماته الحضارية ، وانها لم تأت مصادفة بل ثمرة عمل دؤوب وكفاح مرير ، ولذا من واجبهم احترامها ومراعاتها . كما ان اهداف تربية المواطنة لا تتحقق بمجرد تسطيرها وادراجها في الوثائق الرسمية ، بل ان تحقيق الاهداف يتطلب ترجمتها الى اجراءات عملية وتضمينها المناهج والكتب الدراسية .

وتتمثل اهمية تربية المواطنة في انها :

  • تدعم وجود الدولة الحديثة ، والدستور الوطني .
  • تنمي القيم الديمقراطية ، والمعارف المدنية .
  • تسهم في الحفاظ على استقرار المجتمع .
  • تنمي مهارات اتخاذ القرار والحوار واحترام الحقوق والواجبات لدى الطلاب

   ويمكن القول بان هدف تعليم المواطنة كما يراه ناريان (2004) هو تقديم برنامج يساعد الافراد على :

  • ان يكونوا مواطنين مطلعين وعميقي التفكير يتحلون بالمسؤولية ومدركين لحقوقهم وواجباتهم .
  • تطوير مهارات الاستقصاء والاتصال .
  • تطوير مهارات المشاركة والقيام بأنشطة ايجابية ومسؤولية .
  • تعزيز نموهم الروحي ، والاخلاقي والثقافي وان يكونوا اكثر دقة بأنفسهم .
  • تشجعهم على لعب دور ايجابي في مجتمعهم وفي العالم.

تنزیل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل