/
/

طريق الشعب
ضيّفت منظمة الحزب الشيوعي العراقي في مدينة غوتنبرغ السويدية، الجمعة الماضية، عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي الرفيق محمد جاسم اللبان، الذي تحدث عن آخر التطورات السياسية في العراق.
أدار الجلسة التي احتضنتها قاعة البيت الثقافي وجمعة المرأة العراقية في المدينة، والتي حضرها جمع من أبناء الجالية العراقية، الرفيق النصير حمزة عبد.
الرفيق اللبان وفي معرض حديثه، قدم لمحة عن الظروف السياسية في العراق، وآخر تطوراتها، وعن التحالفات الانتخابية التي تشكلت أخيرا استعدادا لخوض الانتخابات المقبلة، موضحا بعض الأمور المتعلقة بتلك التحالفات، وبالأخص تحالف "سائرون" الذي يضم ستة أحزاب وقوى سياسية بضمنها الحزب الشيوعي العراقي.
وسلط الضيف الضوء على تحالف "تقدم" الذي انضم إليه الحزب في البداية، وكيف ان هذا التحالف نجح في مراحله الأولى، إلا انه أخفق في مواصلة مشواره، ما اضطر الحزب إلى الدخول في تحالف آخر أوسع، يضم كل أطياف الشعب العراقي، ويطمح إلى بناء دولة مدنية تحتضن المجتمع وتدافع عن حقوقه داخل قبة البرلمان القادم.
وعلى هامش الجلسة قدم العديد من الحاضرين مداخلات وطرحوا أسئلة حول القوى التي يضمها تحالف "سائرون"، وبرنامج التحالف في المستقبل. وقد عقب الرفيق محمد جاسم اللبان على المداخلات وأجاب عن الأسئلة بإسهاب.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل