/
/

طريق الشعب
شن المرجع الديني السيد كمال الحيدري، هجوما على ما أسماها "التجربة الاسلامية في ادارة الدولة"، مشيرا إلى ان هذه التجربة السياسية في العراق انتجت فسادا كبيرا. وقال الحيدري، في مقطع مصور، اطلعت عليه "طريق الشعب"، إن التجربة السياسية في العراق من أقصى اليمين إلى أقصى اليسار الإسلامي الحاكم، انتجت فسادا ما بعده فساد في تاريخ العراق. وأوضح أن الإحصائية الأخيرة التي نشرتها منظمة الشفافية أظهرت ان العراق قد احتل المرتبة 169 من بين 180 دولة فيها فساد، لافتا إلى ان "كل الفساد في العراق يجري باسم الدين والمؤسسة الدينية شيعية كانت أم سنية. وختم بالقول، إن المؤسسة الدينية والعمل السياسي في العراق مغطى باسم الدين.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل