مدارات

*بيان من اللجنة المركزية للحزب الشيوعي السوداني إلى جماهير الشعب السوداني*

مواصلة لمسلسل الجرائم التي إرتكبها النظام ضد المواطنين العزل وعلى رأسها التهجير القسري للمواطنين من مناطقهم، وكما حدث في كجبار والشرق وللطلاب في الجامعات والمظاهرات السلمية في سبتمبر 2013م والقتل المنظم ضد طلاب دارفور، قامت مليشيات النظام بإرتكاب مجزرة جديدة في معسكر كلما للنازحين بمدينة نيالا بجنوب دارفور، حوالي الساعة التاسعة من صباح الجمعة 22 سبتمبر 2017م، وفي هجوم أمني منظم بإطلاق النار على المظاهرات السلمية بالمعسكر الرافضة لزيارة البشير. حيث استشهد على الفور 5 اشخاص، وأصيب 33 نازحاً، وتم إختطاف 6 آخرين جاري معرفة اسمائهم.
إننا في الحزب الشيوعي السوداني ندين هذه المجزرة الوحشية التي أُرتكِبتْ في حق نازحي معسكر كلما ، لا لشيء الا لأنهم مارسوا حقهم الطبيعي في التظاهر السلمي استنكاراً لمجازر النظام في دارفور التي كان بسببها وجود النازحين بالمعسكر، ورفضاً لزيارة رئيس النظام.
لقد تناولت صحف النظام يوم الجمعة 22 سبتمبر 2017م زيارة البشير لمعسكر كلمة للنازحين يوم الخميس 21 سبتمبر 2017م، علماً بأن الزيارة تمت يوم 22 سبتمبر 2017م ولم يستطع البشير الدخول للمعسكر، مما أدى لنقل الإحتفال لساحة بمحلية بليل المجاورة. مما أثار أمن النظام فإنهال على ساكني المعسكر تقتيلاً وتجريحاً.
ويهيب الحزب بكل القوى الوطنية والسياسية للتوحد حول:
1. إدانة هذا العنف الهمجي.
2. تقصي الحقائق حول هذه الجريمة النكراء ومحاكمة المسئولين عنها.
3. إن دعوة قوات اليوناميد لضبط النفس والوقوف على الحياد غير موفقة ، بل عليها أن تقوم بدورها في حماية النازحين وفق تفويض مجلس الأمن لها. علماً بأن النازحين اخطروا اليوناميد بأنهم سوف يقومون بمظاهرات سلمية ضد زيارة البشير وطلبوا حماية منها ولكنها لم تستجب!!!
4. إحترام إرادة النازحين والكف عن التعدي عليهم.
5. إخلاء المعسكر وما حوله من المليشيات وعناصر الأمن والقوات العسكرية.
6. قيام أوسع حملة للتضامن من داخل وخارج السودان، من أجل إدانة هذه الجريمة وتقديم مرتكبيها للعدالة ومواصلة بناء أوسع تحالف لإسقاط النظام، والحل الشامل والعادل لقضية دارفور وعودة النازحين لقراهم ومحاسبة مرتكبي جرائم الحرب والتعويض العادل للخسائر والدمار الذي لحق بهم.
إذا كانت الحكومة جادة في تصفية المعسكرات فعليها إخلاء قرى النازحين التي نزحوا منها، لا البحث عن مناطق أخرى تأويهم. وتوفير الأمن والخدمات الضرورية لهم لحثهم على العودة.
* عاجل الشفاء للجرحى والرحمة للشهداء النازحين
اللجنة المركزية
للحزب الشيوعي السوداني
23 سبتمبر 2017

مدارات