مدارات

جاسم الحلفي من مدينة الموصل: شكراً للقوات المحررة ومهمتنا الملحة محاربة الطائفية والفساد

طريق الشعب
ألقى الرفيق جاسم الحلفي عضو المكتب السياسي للحزب الشيوعي العراقي، كلمتين أمام حشود المحتفلين بالعيد والنصر في الموصل، اشاد فيها ببسالة القوات الأمنية وتضحياتها، داعياً إلى محاسبة من تسببوا بسقوط المدينة بيد الإرهاب.
جاء ذلك، خلال يوم الثلاثاء الماضي، حيث توجهت قافلة مدنية من النشطاء إلى مدينة الموصل احتفاءً بالعيد والنصر على تنظيم داعش الإرهابي، وكان الحلفي من ضمن المشاركين فيها.
وقال الحلفي في كلمته التي ألقاها أمام جموع المحتفلين، امام المكتبة المركزية انه "لا مواطنة من دون بغداد والبصرة والموصل والانبار والنجف مجتمعة في دولة اتحادية، وان المحاصصة الطائفية والاثنية والفساد هما البلاء الذي وفر البيئة للإرهاب والمناخ الملائم لتنظيم داعش الارهابي".
واضاف ان "البديل لهذا النهج، هو العراق المدني الديمقراطي على اساس العدالة الاجتماعية".
وفي منصة الاحتفل المركزي، القى كلمة أخرى طالب فيها بمحاسبة من تسبب بسقوط مدينة الموصل، وتابع قائلاً: بفضل القوات الأمنية والمتطوعين الذين حرروا مدينة الموصل والمدن الأخرى عادت الكرامة الى العراقيين وعاد الوجه الناصع للقوات الأمنية المساهمة في التحرير، مؤكداً على ضرورة الاستمرار في مجابهة الفساد والاسراع في اعمار المدن واعادة النازحين.

مدارات