مدارات

احزاب وقوى يسارية عراقية تتضامن مع حزبنا

عمل اجرامي اخر مناهض للحريات السياسية
تعرض مقر اللجنة المحلية للحزب الشيوعي العراقي في مدينة الديوانية الى اعتداء ارهابي ليلة الاثنين 10 نيسان. الحق الاعتداء اضرارأ مادية بمحتويات المقر. لقد ارتكب هذا الفعل الاجرامي بالارتباط مع التظاهرة التي جرت في جامعة القادسية.
ان الاعتداء المذكور، ومهما يكن الطرف الذي يقف وراءه مباشرة، هو اعتداء صارخ على الحريات والحقوق السياسية. انه انتهاك ابسط حق للاحزاب والمنظمات السياسية في تنظيم نشاطها السياسي والترويج لافكارها ومبادئها السياسية. انه عمل قمعي سافر يهدف الى فرض الاستبداد السياسي وممارسة الغطرسة المليشياتية بحق الاخرين، وتركيعهم للرضوخ إلى اجنداتها المعادية لجماهير العراق.
يدين الحزب الشيوعي العمالي العراقي هذه الجريمة جملة وتفصيلا، ويدعو السلطة الحاكمة الى اجراء تحقيق واضح وشفاف بخصوصها وكشف من قام بهذا العمل المخزي والاطراف التي تقف وراءه وتقديمهم الى المحاكم.
الحزب الشيوعي العمالي العراقي
«مقتطف»
******
الرفاق الاعزاء في الحزب الشيوعي العراقي
تحية النضال
ومن اللازم أن نؤكد؛ إن أهم الضمانات لنشوء الحرية وصيانتها هو السيطرة على التسلح، ونزعه من ايدي المليشيات والافراد، ووضعه في يد أجهزة الحكومة الامنية، فهي صاحبة الحق وحدها باحتكار السلاح لحماية استقلال العراق وسيادته والدفاع عن مصالحه الوطنية العليا.
نحن متضامنون معكم. متضامنون من اجل الحرية والنضال في سبيلها، لدحر قوى الظلام والعدوان على جماهير شعبنا واحزابه ومنظماته المدنية والانسانية. متضامنون من اجل عراق حر ومستقل خال من الارهاب والمليشيات.
عاش المناضلون في سبيل الحرية.
عاشت الشيوعية.
حزب اليسار الشيوعي العراقي
«مقتطف»
******
لا للاعتداء على مقر الحزب الشيوعي العراقي في الديوانية
أن هذا العمل الجبان يشير إلى خطورة ما ستؤول اليه الأوضاع في البلاد بعد القضاء على عصابات داعش وتحرير الأراضي من قبضة تلك العصابات.
إننا في اتحاد الشيوعيين في العراق إذ ندين هذا الاعتداء نطالب الجهات ذات العلاقة بتحمل مسؤولياتها كاملة في الكشف عن ملابسات جريمة الاعتداء وعلى ضرورة تقديم مرتكبيها إلى العدالة لينالوا جزاءهم العادل كائنا من يكونوا .
كما ونعلن عن تضامنا الكامل مع الرفاق في الحزب الشيوعي العراقي في الديوانية وغيرها من محافظات العراق الأخرى ضد أي اعتداء في الوقت الذي لنا الثقة التامة بقدرة رفاقنا في الحزب الشيوعي على تجاوز نتائج ذلك الاعتداء. كما ندعو كافة القوى الديمقراطية والتقدمية وكافة منظمات حقوق الإنسان ومنظمات المجتمع المدني الأخرى إلى إعلان موقفها المتضامن ضد ذلك الاعتداء .
إن الموقف المطلوب في ظل الأوضاع التي تمر بلادنا فيها هو حشد كافة الطاقات لقوى اليسار العراقي بفصائله المتعددة وتمتين القاعدة الشعبية ومواصلة الاحتجاجات الشعبية حتى تحقيق مطالب شعبنا.
اتحاد الشيوعيين في العراق لجنة بغداد
«مقتطف»
****
ندين بشدة الاعتداء الارهابي
نطالب الحكومة باعتقال منفذي هذه العملية الارهابية ومن امر القيام بها ضد مقر الحزب الشيوعي العراقي في الديوانية وتقديهمهم لمحاكمة علنية وكشف الاطراف السياسية التي تقف ورائهم.
الحزب الشيوعي العمالي اليساري العراقي
«مقتطف»
*************
كما ادان التيار اليساري الوطني العراقي الاعتداء الجبان على مقر الحزب الشيوعي العراقي
.

مدارات