/
/

السومرية نيوز/ بغداد

دعا ائتلاف دولة القانون، الاثنين، الى وضع خطط طوارئ بغية اعادة ثقة المواطن بالعملية السياسية والخروج من ضغوط صندوق النقد الدولي، مشيرا الى أن الاخير يتعامل بحساباته على الورق بعيدا عن الواقع العراقي وحالة الفقر التي يعيشها الشعب.

وقال المتحدث الرسمي باسم الائتلاف عباس الموسوي، في حديث لـ السومرية نيوز، إن "بعض السياسيين مازالوا يتعاملون مع الاحداث التي عصفت بالبلد وكأنهم هواة بالعملية السياسية، غير مراعين ان العراق لايمكن المجازفة بمستقبله"، مبينا ان "المواطن قد احبط بشكل كامل من العملية السياسية في العراق وكانت رسالته واضحة من خلال العزوف عن الانتخابات واليوم نراه يخرج غاضبا الى الشارع للمطالبة بحقوقه".

وأضاف الموسوي، أن "المرحلة المقبلة ينبغي ان يتم خلالها التأسيس لحكومة خدمة هدفها فقط خدمة الشعب العراقي بغية اعادة الثقة بينها وبين الشعب"، مشددا على "ضرورة الخروج من ضغوط صندوق النقد الدولي الذي يتعامل بحساباته على الورق بينما الواقع العراقي وحالة الفقر التي يعيشها الشعب لايمكن تحملها".

ودعا الموسوي الى "تنفيذ خطط طوارئ يتم من خلالها اعادة ثقة المواطن بالعملية السياسية".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل