اخر الاخبار

نائب يكشف عن الاسباب التي تقف وراء تأخر الحماية الامريكية لطريق بغداد ـ عمان

بغداد/الغد برس
كشف عضو مجلس الانبار، احمد حميد الشرقي، اليوم الثلاثاء، عن الأسباب التي تقف وراء عدم تنفيذ عقد شركة الحماية الامريكية الخاص بحماية الطريق الدولي بين بغداد ـ عمان.
وقال الشرقي، لـ"الغد برس"، إن "شركة اوليف كروب هي التي تعاقدت مع الحكومة المركزية لحماية الطريق الدولي السريع إلى منفذ طربيل ولكن بعض الإجراءات الخاصة بالعقد لم تكتمل لحد الان".
وأضاف ان "الحكومة المركزية المحلية في الانبار، ليس لديها أي مانع بمسك الطريق من قبل الشركة ولكن التعطيل يأتي بسبب إجراءات الشركة".
وأشار إلى أن "الجميع يعلم بان هنالك جهات سياسية تقف بالضد من محافظ الانبار من أجل افشال عمله ويحاولون الدخول وراء الشركات وعرقلة عقد الشركة".
وألمح إلى أن "الطريق مؤمن من الرمادي الـ 160 على قيادة شرطة الانبار ومن الـ 160 الى المفرك عكاشات على الفرقة الأولى الجيش العراقي ومن العكاشات الى طربيبل على حرس الحدود"، موضحاً انه "لا يمكن اخفاء التخوف الموجود من بعض التجار".
واكد ان "الطريق مؤمن بالكامل حيث يوجد مسافرون على الخط السريع الى عمان ووضعنا خطة لإعادة إعمار الجسور حين اكمال وتأمين الشركة للطريق".
وتداولت وسائل إعلام مختلفة، مراسلات سرية بين محافظة الانبار والحكومة الاتحادية أن جهات سياسية نافذة تقف وراء عدم تنفيذ عقد شركة الحماية الامريكية الخاص بحماية الطريق الدولي بين بغداد وعمان ما أدى الى تجميد إعادة فتح منفذ طريبيل الحدودي بين بغداد وعمان رغم إفتتاحه رسميا.
واتهمت المرسلات قوى من التحالف الحاكم بالعراق بالوقوف ضد عقد شركة الحماية رغم الدعم اللوجستي الذي ابدته الانبار للشركة، بحسب صحيفة "عكاظ" السعودية.

اخر الاخبار