/
/
/

PUKmedia     

قرر نحو 4 آلاف شخص من اعضاء وكوادر ومؤيدي حركة التغيير، في مدينة السليمانية، العودة الى لصفوف الاتحاد الوطني الكوردستاني.

وتوجه الالاف من كوادر واعضاء ومؤيدي حركة التغيير، اليوم الجمعة، الى مزار فقيد الامة الرئيس مام جلال للاعلان عن عودتهم وادامة النضال في لصفوف الاتحاد الوطني الكوردستاني.

وفي كلمة، اكد ممثل كوادر واعضاء ومؤيدي حركة التغيير، انهم يعاهدون فقيد الامة الرئيس مام على الاستمرار في المضي بنهجه والنضال من اجل نصرة الاتحاد الوطني الكوردستاني بكل اخلاص وتفان.

واكدت الكلمة بانهم سيستمرون في النضال بصفوف الاتحاد الوطني الكوردستاني هذا الحزب الذي قدم تضحيات كبيرة من اجل ترسيخ حقوق شعب كوردستان.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل