/
/
/

السومرية نيوز/ بغداد

أكد المتحدث باسم ائتلاف دولة القانون عباس الموسوي، الخميس، أن هناك شبه اتفاق داخل تحالف البناء على أن ينفتح ائتلاف الفتح من خلال علاقاته تجاه سائرون ودولة القانون تجاه النصر من خلال علاقاتها لتشكيل كتلة "قوية متماسكة" تستطيع مواجهة التحديات المقبلة بعيدا عن الترشيحات والأسماء، فيما تحدث عن سبب تأخر تشكيل الحكومة.

وقال الموسوي في حديث لـ السومرية نيوز، إن "الضغوط الأجنبية والمعطيات التي نراها على الأرض تشير إلى أن العودة إلى المحاصصة ما زال خياراً مطروحاً على الأرض بقوة وهو السبب الأساس في تأخر تشكيل الحكومة حتى اللحظة نتيجة إصرار بعض الأطراف السياسية على بقاء المحاصصة"، مبيناً أن "شكل الكتلة الأكبر تم حسمه من المحكمة الاتحادية منذ عام 2014".

وأضاف الموسوي، أننا "بانتظار موقف الشريك الكردي في حسم خياراته لأن الأمور قد تكون وصلت إلى نقطة مفصلية ووصلنا إلى أرقام لكنها لم تصل إلى أغلبية النصف زائد واحد وهو نفس الحال للطرف الآخر"، لافتا إلى أن "تحالف البناء قوي ومتماسك ولا توجد فيه أية انسحابات أو تراجع بالمواقف من بعض أطرافه".

ولفت الموسوي، إلى أن "ما يجري الحديث عنه عن وجود حوارات وتقارب بين الفتح وسائرون فهو جزء من شبه اتفاق داخل البناء على أن ينفتح الفتح من خلال علاقاته تجاه سائرون وأن تنفتح دولة القانون تجاه النصر من خلال علاقاتها لتشكيل كتلة قوية متماسكة تستطيع مواجهة التحديات المقبلة بعيداً عن الترشيحات والأسماء".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل