/
/

باسى وحزن عميقيين تلقينا نبأ رحيل صديق حزبنا الشخصية الاجتماعية والرياضية الاستاذ حمزة مسلم الصفار، لقد كان الفقيد شخصية اجتماعية محبوبة ،ولاعبا بارزا ومدربا في كرة السلة ، عمل معلقاٌ في القسم الرياضي لاذاعة بغداد في خمسينيات القرن الماضي ، انتمى لحزبنا بعد ثورة 14 تموز ونتيجة لشعبيته رياضيا واعلاميا ، تعرض للملاحقة والاعتقال بعد انقلاب شباط الاسود ، وكذلك في نهاية سبعينيات القرن الماضي على ايدي ازلام النظام البعثي المقبور مما اضطره لمغادرة الوطن ، ظل الفقيد متابعا لاخبار الحزب والوطن رغم الظروف الصحية الصعبة التي كان يعاني منها.

باسم رفيقاتنا ورفاقنا نتقدم للعزيزة ام عامر والاعزاء البروفسور عامر ، ظافر  وليث ، وللعزيزة مها ، ولكافة افراد العائلة الكريمة بخالص تضامننا وتعازينا بهذا الفقدان الاليم ، نتمنى للجميع جميل الصبر ، ولابي عامر طيب الذكر ابدا.

 

 

منظمة الحزب الشيوعي العراقي في المانيا الاتحادية

27شباط /2018

تنزیل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل