التحالف المدني الديمقراطي

التحالف المدني الديمقراطي يدعو الى مشاركة واسعة في تظاهرات الجمعة

طريق الشعب
دعا التحالف المدني الديمقراطي، يوم أمس، كافة القوى المدنية والديمقراطية والاتحادات والنقابات المهنية والمنظمات المدنية إلى المشاركة الفعالة في التظاهرات الشعبية الحاشدة من اجل تحقيق الإصلاحات.
وقال التحالف في بيان تلقت "طريق الشعب" نسخة منه : "تشهد بلادنا في الأسابيع الأخيرة حراكا شعبيا واسعا ً يطالب بتوفير الخدمات والضرب بقوة الفساد المستشري في مختلف مفاصل الدولة وإصلاح النظام السياسي"، مضيفا أن هذا "الحراك امتد إلى بغداد ومعظم المحافظات الأخرى، وانخرطت فيه شرائح وفئات اجتماعية متنوعة من مختلف الانتماءات الفكرية والسياسية والقومية والدينية والمذهبية. وأوضح أنه "من أسبوع إلى آخر اكتسب الحراك الجماهيري زخما متناميا يعكس نفاد الصبر إزاء الأزمات المتفاقمة التي تعصف بالبلد في ظل نظام المحاصصة الطائفية والأثنية". وتوجه التحالف بالدعوة "إلى أبناء شعبنا بكل أطيافه وإلى الاتحادات الجماهرية ومنظمات المجتمع المدني والنقابات كافة إلى المشاركة في التظاهرات الشعبية الحاشدة التي ستنطلق يوم غد الجمعة من اجل تحقيق الإصلاحات في ظل دولة مدنية تسودها العدالة الأجتماعية". وأكد "ضرورة الإلتزام بالحفاظ على الطبيعة السلمية للتظاهرات وسمتها الوطنية ، والابتعاد عن شخصنة الشعارات وعدم رفع صور قيادات دينية وسياسية وأن يكون العلم العراقي الراية التي يستظل بها الجميع". ودعا التحالف إلى "التركيز على تنفيذ الإصلاحات التي تقدمت بها الحكومة ومجلس النواب في أسرع وقت ، وعلى اتخاذ خطوات جادة لإنهاء نظام المحاصصة الطائفية والإثنية ، وإجراء إصلاحات جذرية في السلطة القضائية". وكان التيار الديمقراطي العراقي، وهو جزء من التحالف المدني، قد أكد ان الكرة الآن في ملعب الحكومة والسلطات التشريعية للإستجابة لهذه المطالب المشروعة بجدية ودون تردد، وأن من يرغب ويعمل من اجل مكافحة الفساد واجراء الإصلاحات المطلوبة سيجد في المتظاهرين ظهيرا يعتمد عليه، وبعكس ذلك فإن تأزم الأوضاع مرشح للاستمرار.

التحالف المدني الديمقراطي