التيار الديمقراطي

التيار الديمقراطي يحيي الانتصار في الموصل ويتساءل: هل استوعبنا الدرس المرير؟

طريق الشعب
حيا التيار الديمقراطي العراقي والمجلس العراقي للسلم والتضامن، انتصار القوات المسلحة العراقي في الموصل وتحرير المدينة من شرور داعش.
وقال التيار الديمقراطي في بيان تلقت "طريق الشعب" نسخة منه، "انها لحظات تاريخية مباركة في حياة العراق والعراقيين، لحظات اكبار وفخار لابناء الرافدين الابطال على تنوع انتماءاتهم القومية والدينية والثقافية وهم يزفون للعالم اجمع بشرى النصر المؤزر على "دولة الخلافة" المزعومة والارهاب الاسود بأبشع صورة واكثرها ظلامية وحقدا على البشر والحجر".
وأضاف البيان "انها لحظات تاريخية تستفزنا جميعاً، تستفز جميع القوى والاطراف الوطنية العراقية، على اختلاف مشاربها وانحداراتها وقناعاتهم السياسية والفكرية والقومية والدينية، وتضعها امام امتحان تاريخي عسير.. ان نكون او لا نكون؟ وتتحدانا جميعا ان كنا قد استوعبنا الدرس المرير، وهل نحن قادرون على تدشين صفحة وطنية عراقية جديدة بالاتفاق على عقد وطني سياسي اجتماعي يضع حدا لنهج المحاصصة الطائفية الاثنية – السياسية المدمر وسرطان الفساد المستشري، ويضع لبنات رصينة في صرح دولة المواطنة، دولة المؤسسات والقانون والعدالة الاجتماعية، باعتبارها الطريق الذي لا بديل عنه ان كنا حقا نريد عراقا ديمقراطيا فدراليا موحدا، ونريد لبلادنا ان تحتل موقعنا الحقيقي في الخارطة السياسية للمنطقة والعالم؟ وننطلق على طريق التنمية والاعمار واعادة البناء".

التيار الديمقراطي